الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021
إدينسون كافاني مهاجم مانشستر يونايتد. (أ ف ب)

إدينسون كافاني مهاجم مانشستر يونايتد. (أ ف ب)

تزايد الانتقادات في أمريكا الجنوبية لقرار إيقاف كافاني

انضم اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول) اليوم الثلاثاء إلى انتقادات متزايدة لقرار الاتحاد الإنجليزي للعبة بإيقاف إدينسون كافاني مهاجم مانشستر يونايتد بسبب إساءة عنصرية مزعومة.

وعوقب كافاني الأسبوع الماضي بالإيقاف 3 مباريات وتغريمه 100 ألف جنيه استرليني (136180 دولاراً) بعد أن استخدم مهاجم أوروغواي البالغ عمره 33 عاماً كلمة تعني «زنجي» في تعليق على إنستغرام بعد الفوز 3-2 على ساوثامبتون في 29 نوفمبر قبل أن يعتذر عن الواقعة ويحذف ما كتبه.

وقال الاتحاد الإنجليزي في بيان إن «التعليق الذي ظهر على حساب مهاجم مانشستر يونايتد كان مهيناً ومسيئاً وغير لائق ويضر بسمعة اللعبة ويخالف لوائح الاتحاد الإنجليزي» وأمر اللاعب أيضاً بالخضوع لبرنامج تثقيفي.

وقال الكونميبول في بيان «من الواضح أن الإجراءات التأديبية المفروضة على لاعب أوروغواي لا تأخذ في الاعتبار الخصائص الثقافية واستخدام مصطلحات معينة يتم التحدث بها في الحياة اليومية في أوروغواي».

وأضاف «يجب دائماً الحكم على هذا النوع من التعليقات.. مع مراعاة السياق الذي صدر فيه وقبل كل شيء الخصائص الثقافية لكل لاعب وكل بلد. الكونميبول يدين دائماً بأشد العبارات أي شكل من أشكال التمييز والعنصرية لكن الحالة المحددة التي تم معاقبة كافاني بسببها لا تشكل واحدة منها».

وكان اتحاد لاعبي كرة القدم في أوروغواي حث يوم الاثنين الاتحاد الإنجليزي للعبة على إلغاء عقوبة إيقاف كافاني قائلاً إن العقوبة تكشف عن «النظرة العرقية» للاتحاد الإنجليزي.

كما انتقدت جهات أكاديمية في أوروغواي قرار الاتحاد الإنجليزي ووصفته بأنه ينم عن جهل الكرة الإنجليزية بالكثير من المعلومات اللغوية والثقافية.

#بلا_حدود