الجمعة - 05 مارس 2021
Header Logo
الجمعة - 05 مارس 2021
أشرف حكيمي في مباراة فريقه إنتر أمام روما. (REUTERS)

أشرف حكيمي في مباراة فريقه إنتر أمام روما. (REUTERS)

الأسبنة تظلم «حكيمي».. وقرار زيدان يضرب مدريد

اتخذ المدرب الفرنسي زين الدين زيدان في فترة الانتقالات الصيفية الماضية قراراً غريباً بالموافقة على رحيل الدولي المغربي الشاب أشرف حكيمي لصفوف إنتر ميلان.

كان رئيس النادي الأبيض العاصمي أكثر ما يشغل باله هو المال لذلك كان من الطبيعي أن يرحب بفكرة الحصول على 40 مليون يورو من إنتر ميلان في عصر فيروس كورونا وفي ظل الأزمة المالية التي تضرب الأندية الإسبانية في الفترة الماضية لكن الذي لا يمكن فهمه كيف وافق زيزو على هذا القرار.

حكيمي هل ظلمته جنسيته؟

ظل كارفخال لأكثر من عامين أحد أبرز اللاعبين في مركز الظهير الأيمن في العالم لكن تراجع أداء اللاعب كثيراً في الموسم الماضي، ولم يعد مميزاً سواء دفاعياً أو هجومياً وأصبح كثير الإصابات.

ويعد حكيمي بدوره واحداً من أفضل 3 أظهرة في العالم في الجبهة اليمنى حالياً بجانب ألكسندر آرنولد لاعب ليفربول وجوشوا كيميتش نجم بايرن ميونيخ الألماني لكن يبدو ما ينقص اللاعب الحالي للنيراتزوري هو كونه ليس إسبانياً مثل ألفارو أودريوزولا.

تعرض بيريز للكثير من الانتقادات في الصيف الماضي بسبب انخفاض عدد اللاعبين الإسبان في الفريق رغم وعد بيريز للجماهير في فترة الانتخابات بالعمل على أسبنة الفريق العاصمي لذلك كان من الطبيعي ألا يقبل بيريز بفكرة تحول كارفخال لمقاعد البدلاء لحساب حكيمي وهو لاعب ليس إسبانياً.

قرار كارثي من زيدان

أكدت تقارير صحفية أن حكيمي اشترط اللعب بصفة أساسية للموافقة على الاستمرار في صفوف ريال مدريد الأمر الذي تم رفضه من قبل زيدان لكن الحقيقة أن اللاعب المغربي دائماً ما كان يصرح بترحيبه بالعودة لريال مدريد وذلك عندما كان لاعباً في صفوف بوروسيا دورتموند كما يتحدث بشكل رائع عن مدريد في الوقت الحالي.

ساهم حكيمي، 22 عاماً فقط في 9 أهداف مع إنتر ميلان في الدوري الإيطالي هذا الموسم في 11 لقاءً بينما كارفخال البالغ من العمر 29 عاماً ساهم في هدفين ولم يسجل أي هدف وذلك عقب اللعب في 9 مباريات أساسياً.

سجل اللاعب المغربي 6 أهداف في الكالتشيو هذا الموسم أكثر من أي مدافع آخر في المسابقة بينما ألفارو أودريوزولا اللاعب الذي بقي في ريال مدريد شارك فقط في 57 دقيقة هذا الموسم من دون تسجيل أو صناعة أي هدف ما يؤكد أن زيدان ارتكب خطأً كارثياً عندما رفض لاعباً بعمر 22 عاماً يمتلك قدرات هجومية خارقة من أجل لاعب مثل أودريوزولا لا يستحق اللعب بقميص ريال مدريد وآخر متذبذب الأداء يقترب من سن 30 عاماً مثل داني كارفخال.

#بلا_حدود