الجمعة - 05 مارس 2021
Header Logo
الجمعة - 05 مارس 2021

أرقام صلاح تمنحه صك البراءة من تهمة الأنانية

تعرض للكثير من الانتقادات، وصف بالأناني، أكدوا أن ليفربول يرى أن تمديد عقد فيرجيل فان دايك ونجوم آخرين أولوية أكثر منه.. تحدثوا عن أن يورغن كلوب لا يهتم برحيله والفريق يمكنه السير في الطريق الصحيح من دون أن يتأثر في حال رحيله.

لا شك أن ليفربول فريق كبير، وأكبر من أي لاعب مهما كان حجمه، لكن محمد صلاح أثبت للجميع أن تأثيره في ليفربول هذا الموسم أكثر من أي لاعب، لم يفعل ذلك خارج الملعب بل التزم الصمت على الانتقادات التي تعرض لها بينما كان الرد بقسوة من خلال الأهداف وصناعتها.

صلاح الصامت

يؤكد صلاح دائماً أنه يشعر بالسعادة في صفوف ليفربول سواء من خلال الصور التي ينشرها اللاعب من خلال حساباته عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو من خلال تصريحاته التي يلمح من خلالها لعلاقته القوية مع اللاعبين في صفوف النادي وكذلك سعادته بالعمل تحت قيادة يورغن كلوب.

صلاح، 28 عاماً، ليس من نوعية اللاعبين الذين اعتادوا الخروج لوسائل الإعلام للدفاع عن نفسه بل يركز بشكل أكبر على العمل في التدريبات والحفاظ على لياقته البدنية والسعي لتسجيل الأهداف.

فعل اللاعب المصري ذلك عندما قرر كلوب إجلاسه على مقاعد البدلاء في مواجهة كريستال بالاس ليرد من خلال تسجيل هدفين وصناعة هدف آخر في 27 دقيقة لعب.

لا يتوقف صلاح عن العمل من أجل تطوير قدراته وهو ما أكده بتعقيبه على هدفه الأول في مرمى وست هام يونايتد: "أتدرب على تلك الكرة، بعد المران أجمع الكرات لأتدرب وحدي على التسجيل بنفس الطريقة، وسعيد أني سجلتها".

الأناني الأكثر كرماً

وصف غرايم سونيس لاعب وسط ليفربول السابق محمد صلاح بالأناني لكن الأرقام تؤكد أنه لا يوجد لاعب صنع أهدافاً في الدوري الإنجليزي منذ وصول اللاعب المصري لليفربول أكثر من صلاح سوى البلجيكي كيفين دي بروين نجم مانشستر سيتي.

صنع صلاح 3 أهداف في الدوري الإنجليزي هذا الموسم بالتساوي مع ساديو ماني وهو ما يؤكد أن اللاعب لا يتوقف عن تقديم العون للزملاء.

وصرح صلاح عقب تصدر هدافي البريمييرليغ وتسجيل ثنائية في مرمى وست هام: "سعيد بالهدفين ولكن الأهم هو فوز الفريق، هدفنا هو الحصول على بطولة الدوري".

تحمل المسؤولية

نجح صلاح في تحمل مسؤولية الفريق أمام وست هام في غياب ماني وفيرمينو عن التشكيلة الأساسية وعوّض غياب ماني عن مواجهة وست هام يونايتد.

شارك النجم المصري مع ليفربول دون ساديو ماني؛ بشكل مباشر في 29 هدفاً (سجل 20 وصنع 9).

وقال صلاح عقب الفوز أمام المطارق: "مسؤولية أكثر حين ألعب في عدم وجود ماني وفيرمينو، ولكننا لعبنا سابقاً دونهم ونجحنا في تحقيق الفوز، لا أريد التقليل من إمكانيات أوريغي وشاكيري".

ووصل صلاح للهدف رقم 90 في الدوري الإنجليزي الممتاز، بفارق 14 هدفاً عن العملاق الإيفواري ديديه دروغبا أكثر لاعب أفريقي إحرازاً للأهداف في تاريخ المسابقة.

#بلا_حدود