الثلاثاء - 02 مارس 2021
Header Logo
الثلاثاء - 02 مارس 2021

ميكيل آرتيتا.. الحلول مفقودة في أرسنال

عجز نادي أرسنال بقيادة المدرب الإسباني ميكيل آرتيتا عن هز شباك مستضيفه أستون فيلا للمرة الثالثة على التوالي في الدوري الإنجليزي ليخسر على أرضية ميدان فيلا بارك بهدف نظيف من توقيع أولي واتكينز في الدقيقة الثانية من عمر اللقاء.

من جديد بدا على آرتيتا عدم القدرة على إيجاد الحلول التهديفية في أرسنال في مواجهة الفيلانز حيث سبق وأن خسر في نوفمبر الماضي بثلاثية نظيفة أمام نفس الفريق وخسر في يوليو الماضي بهدف نظيف أمام نفس الفريق.

3 هزائم وفشل تهديفي

تلقت شباك أرسنال 5 أهداف من أستون فيلا في 3 مباريات في البريمييرليغ لينجح الفيلانز في تحقيق 3 انتصارات متتالية للمرة الأولى في تاريخهم بالمسابقة على حساب أرسنال.

أستون فيلا فاز بهدف نظيف في 21 يوليو 2020 في إطار الأسبوع 37 من البريمييرليغ في الموسم الماضي بهدف من توقيع المصري محمود حسن «تريزغيه» ثم فاز هذا الموسم بثلاثية نظيفة على ملعب الإمارات في 18 نوفمبر 2020 وسجل الأهداف بوكايو ساكا "هدف في مرماه" وثنائية لواتكينز.

واتكينز واصل هز شباك أرسنال هذا الموسم ليسجل ثالث أهدافه في نفس الفريق بالموسم الحالي ليقود فريق المدرب دين سميث للفوز بهدف نظيف السبت أمام الغنرز.

آرتيتا لا يمتلك الحلول

من جديد ظهر العجز الهجومي لأرتيتا المدرب الذي غلب على تشكيلته النزعة الدفاعية بتفضيل الثنائي ذي النزعة توماس بارتي وغرانيت تشاكا مع تواجد الثنائي المتراجع فنياً مؤخراً ساكا وبيبي في الأجنحة ليحرم أرسنال من الحلول خاصة مع تواجد لاكازيتي على حساب أوباميانغ في التشكيلة الأساسية.

عدم الدفع بأي من سيبايوس أو أوديغارد وويليان بصفة أساسية كلف الفريق القدرة على امتلاك الحلول، ولم يفكر أرتيتا في الحلول سوى مجبراً عندما تعرض الغاني لبارتي للإصابة في الدقيقة 75 لكن الوقت لم يسعف الفريق على هز الشباك.

المؤكد أن أرسنال كان هشاً كذلك دفاعياً ولولا تألق الحارس ماثيو ريان لخسر الفريق بأكثر من هدف خاصة في ظل الخطورة التي شكلها الثلاثي بيرتراند وغريليتش وويتنكس على مرمى الفريق اللندني مع استغلال البطء الشديد في التمركز الدفاعي لكل من هولدينج وسواريس.

في حضور أرتيتا لم يستغل أرسنال الدور الهجومي لأي من بيليرين وسواريز ظهيري الجنب كما فشل الفريق في الاختراق من العمق لعدم تواجد صانع لعب حيث يعول المدرب فقط على الأجنحة بيبي وساكا وذلك من دون أي قدرات للثنائي من الناحية الفنية على الاختراق.

أرسنال عليه التفكير جيداً في مصير آرتيتا، المدرب ساهم في تراجع الفريق للمركز العاشر رغم خوضه 23 لقاء وهو ما يهدد تراجعه للمركز الـ14 في حال تحقيق ليدز يونايتد وساوثامبتون وكريستال بالاس وولفرهامبتون نتائج إيجابية في المباريات المؤجلة لهم.

#بلا_حدود