الخميس - 04 مارس 2021
Header Logo
الخميس - 04 مارس 2021
سيرينا وليامس. (AFP)

سيرينا وليامس. (AFP)

أوساكا وبارتي تعترضان طريق سيرينا نحو لقبها الـ24 في الغراند سلام

تقف اليابانية ناومي أوساكا والأسترالية آشلي بارتي في طريق الأميركية المخضرمة سيرينا وليامس نحو لقبها الـ24 في البطولات الأربع الكبرى عندما تنطلق الاثنين منافسات بطولة أستراليا المفتوحة، أولى بطولات الغراند سلام، التي تأجلت انطلاقتها 3 أسابيع بسبب فيروس كورونا.

وتحاول سيرينا (39 عاماً)، المتوجة 7 مرات بلقب بطولة أستراليا، مرة أخرى الوصول إلى الرقم القياسي المطلق لعدد الألقاب الكبرى في حقبتي الهواة والاحتراف والمسجل باسم الأسترالية مارغاريت كورت (24 لقباً)، لكن سجلها في البطولات الكبرى خلال الأعوام الأخيرة لا يدعو للتفاؤل، إذ يعود لقبها الأخير في الغراند سلام إلى أستراليا 2017 حين توجت بطلة وهي حامل بمولودتها الأولى.

ومنذ حينها، بدأت عقدة سيرينا مع البطولات الكبرى، إذ وصلت إلى النهائي 4 مرات من دون أن تتمكن من معادلة رقم كورت.

وتصطدم طموحات سيرينا بالعديد من المواهب الشابة في مقدمتها أوساكا الثالثة عالمياً والمتوجة في أستراليا قبل عامين وفلاشينغ ميدوز عامي 2018 و2020، وبارتي المصنفة أولى عالمياً وبطلة رولان غاروس 2019، فضلاً عن الأمريكية الأخرى صوفيا كينن حاملة لقب البطولة الأسترالية.

أجلت البطولة الأسترالية لثلاثة أسابيع للسماح لجميع اللاعبين واللاعبات بالدخول في حجر صحي لمدة 14 يوماً، لكن حالة إصابة بفيروس كورونا في أحد الفنادق أدت إلى تعليق اللعب لمدة يومين في الدورات التحضيرية التي سبقتها مع حجر مئات اللاعبين والمسؤولين قبل استئناف اللعب بعد نتائج سلبية لـ«كوفيد-19».

قالت سيرينا التي ستخوض المباراة الثانية بملعب رود لايفر الاثنين ضد الألمانية لاورا سيغموند، إنها استفادت من التأجيل للتعافي تماماً من إصابة وتر أخيل تعرضت لها في رولان غاروس في سبتمبر الماضي واضطرتها إلى الانسحاب قبل خوض الدور الثاني.

وأضافت «لم أستطع التدرب بسبب وتر أخيل. كنت بحاجة إلى وقت»، مشيرة إلى أن تأجيل انطلاق البطولة الأسترالية لمدة 3 أسابيع كان «نعمة غير مقصودة».

منافسة أوساكا وبارتي

تدخل أوساكا إلى ملبورن بعرش بطولة فلاشينغ ميدوز وكلها أمل في تكرار إنجازها في أستراليا قبل عامين عندما تغلبت على التشيكية بترا كفيتوفا لتنال ثاني لقب كبير في مسيرتها الاحترافية.

بدورها، اضطرت أوساكا إلى الانسحاب من نصف نهائي دورة غيبسلاند بسبب إصابة في الكتف، لكنها أكدت استعدادها للمنافسة على لقب البطولة الأسترالية.

وتبدأ أوساكا المنافسة بخوض المباراة الافتتاحية بملعب رود لايفر أرينا ضد الروسية أناستاسيا بافليوتشنكوفا.

وتمني بارتي، المتوجة ببطولة فرنسا المفتوحة 2019، النفس بأن تصبح أول أسترالية تتوج بلقب البطولة منذ أكثر من 40 عاماً، وتعويض خروجها الصعب من نصف النهائي العام الماضي على يد كينن 6-7 (6-8) و5-7.

غابت بارتي منذ خسارتها عن الملاعب بسبب فيروس كورونا وعادت بقوة مطلع العام الحالي وتوجت الأحد بلقب دورة بلقب بطلة دورة يارا فالي كلاسيك بفوزها على الإسبانية غاربينيي موغوروسا 7-6 (7-3) و6-4 في المباراة النهائية.

وتبدأ كينن (22 عاماً) مشوارها بمواجهة سهلة ضد الأسترالية ماديسون إنغليس الـ130 عالمياً، وفي حال واصلت حملة الدفاع عن لقبها بنجاح ستلاقي الأوكرانية إيلينا سفيتولينا الخامسة في ربع النهائي، وبارتي في نصف النهائي. وتبدأ الأخيرة البطولة بمواجهة المونتينيغرية دانكا كوفينيتش الـ175 عالمياً.

أما الرومانية سيمونا هاليب الثانية فستلاقي الأسترالية ليزيت كابريرا الـ140، وفي حال فرض المنطق نفسه ستلاقي في ربع النهائي سيرينا وليامس.

#بلا_حدود