الثلاثاء - 09 مارس 2021
Header Logo
الثلاثاء - 09 مارس 2021
رينير خيسوس. (آس)

رينير خيسوس. (آس)

قيمة رينير تواصل الانخفاض في بوروسيا دورتموند

أشارت صحيفة «آس» الإسبانية إلى الوضعية الصعبة التي يعيشها لاعب وسط ريال مدريد الشاب رينير خيسوس المعار لنادي بوروسيا دورتموند، والتي كلفت ناديه الإسباني حتى الآن 7 ملايين يورو.

ذهب النجم البرازيلي الشاب إلى دورتموند بفكرة لعب دقائق أكثر لمواصلة تطوره ونموه، لكنه بالكاد لعب، ما أدى إلى انخفاض قيمته بنسبة 40%، منذ توقيعه للنادي الألماني.

تعاقد ريال مدريد مع رينير في يناير 2020 باعتباره واحداً من الأفضل المواهب البرازيلية. ودفع النادي الملكي 25 مليون يورو للتعاقد معه من فلامنغو البرازيلي، ووفقاً لموقع «ترانسفيرماركت» المتخصص، قيمته كانت تساوي 30 مليون يورو في ذلك الوقت.

بعد بضعة أشهر في «كاستيا»، أعاره ريال مدريد إلى بوروسيا دورتموند، حيث كان يتوقع أن يكون الفريق الألماني المكان المناسب له للعب دقائق أكثر تساعده على مواصلة تطوره، خاصة مع سمعة دورتموند القوية أوروبياً في الرهان على اللاعبين الشباب، لكن على عكس ذلك، رينير لم يحصل على فرصته.

في الأشهر الستة التي قضاها في دورتموند، لعب 156 دقيقة فقط في 9 مباريات. ظهر 5 مرات فقط في الدوري الألماني، ومرتين في دوري أبطال أوروبا، ولم يبدأ أبداً كأساسي لا مع المدرب السابق لوسيان فافر، ولا مع مساعده إدين تيرزيتش الذي خلفه في الإدارة الفنية للفريق مؤقتاً حتى نهاية الموسم. في عام 2021، لعب 20 دقيقة فقط، كلها كانت في المباراة الأخيرة ضد فرايبورغ.

وكان ريال مدريد قد اقترح على اللاعب في يناير الماضي قطع إعارته لدورتموند، والانتقال إلى نادٍ آخر يمنحه فرصة لعب دقائق أكثر، كما فعل مع كوبو الذي غادر فياريال ليوقع لخيتافي بسبب قلة دقائق اللعب. ومع ذلك، قرر رينير المضي قدماً والقتال من أجل اللعب في دورتموند.

قلة دقائق اللعب تسببت في انخفاض قيمته مرة أخرى. عندما وصل إلى ريال مدريد كانت قيمته 30 مليون يورو، لكنها انخفضت إلى 18 مليون يورو، في التحديث الأخير لموقع «ترانسفيرماركت» المتخصص في سوق الانتقالات، أي أقل بسبعة ملايين يورو مما دفعه ريال مدريد لضمه من فلامنغو في يناير 2020. وهو ثاني انخفاض في قيمته خلال ما يزيد قليلاً على عام، بانخفاض إجمالي بنسبة 40%.

في سن الـ19، تقدُّم رينير يتباطأ. ومع ذلك، فهو ومن حوله واثقون من تحقيق التقدم المنتظر. اللاعب والمقربون منه يدركون صعوبة اللعب في فريق يلعب في دوري أبطال أوروبا مثل دورتموند، ويرون أنها تجربة للتعلم، ستفيد اللاعب مستقبلاً في سعيه لتحقيق حلمه بالعودة واللعب لريال مدريد.

#بلا_حدود