الجمعة - 23 أبريل 2021
الجمعة - 23 أبريل 2021
 تتويج فريق فلامنجو. (رويترز)

تتويج فريق فلامنجو. (رويترز)

فلامنجو يحرز لقب الدوري البرازيلي رغم خسارته أمام ساو باولو

أحرز فلامنجو لقب الدوري البرازيلي لكرة القدم رغم خسارته 2-1 أمام ساو باولو الليلة الماضية، إذ استفاد من تعادل منافسه إنترناسيونال بدون أهداف مع كورنثيانز.

وأنهى فلامنجو المسابقة برصيد 71 نقطة ليتوج باللقب للموسم الثاني على التوالي ويتفوق بنقطة واحدة على إنترناسيونال.

وكان الفوز سيضمن اللقب الثامن لفلامنجو وسيطر التوتر على أداء الفريق وفي النهاية استفاد من تعثر منافسه.

وتجمع لاعبو فلامنجو حول هاتف لمتابعة الدقائق الأخيرة لمباراة إنترناسيونال وكورنثيانز، ثم بدأت احتفالات الفريق بعد صفارة النهاية.

وقال دييجو لاعب وسط فلامنجو «كانت معاناة حقيقية».

وأضاف «هذا الفريق يستحق (اللقب) حقاً بسبب ما فعلناه. اللقب يتحدث عن شخصيتنا ونحن الأبطال. من الصعب حصد اللقب في موسمين متتاليين لذا الآن سنبدأ احتفالاتنا».

وفقد فلامنجو المدرب جورجي جيسوس قبل بداية الموسم، إذ عاد إلى بنفيكا، وجاءت بداية الفريق كارثية وكان يقبع في المركز الأخير بعد أول 3 جولات.

وأقال فلامنجو المدرب دومينيك تورينت في نوفمبر وتولى روجريو سيني المسؤولية بدلاً منه.

وأعاد سيني الاستقرار إلى الفريق لكنه حصل على مساعدة من ساو باولو الذي كان يتصدر المسابقة بفارق 7 نقاط قبل أن يكتفي بفوزين فقط في آخر 11 مباراة.

وحصد سيني لقبه الأول كمدرب في ملعب مورومبي الذي شهد تألقه في مسيرته كحارس مرمى مع ساو باولو.

وقال المدرب البالغ عمره 48 عاماً والذي تولى تدريب فلامنجو في نوفمبر «(حصد اللقب) لم يكن بالطريقة التي أردتها».

وافتتح لوسيانو التسجيل لساو باولو من ركلة حرة في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول ليرفع رصيده إلى 18 هدفاً ويتقاسم صدارة هدافي البطولة.

وأدرك برونو هنريك التعادل للبطل بعد 6 دقائق من بداية الشوط الثاني، لكن بابلو أعاد التقدم لساو باولو بعد ذلك بثماني دقائق.

وتغلب فاسكو دا جاما 3-2 على جوياس، لكن الفريقين هبطا إلى الدرجة الثانية مع كوريتيبا وبوتافوجو.

#بلا_حدود