السبت - 10 أبريل 2021
السبت - 10 أبريل 2021
لوبيتيغي يتحدث مع حكم المباراة. (رويترز)

لوبيتيغي يتحدث مع حكم المباراة. (رويترز)

لوبيتيغي ينتقد التحكيم بعد الإقصاء من كأس الملك

أقر مدرب إشبيلية، جولين لوبيتيغي بأن فريقه «محبط وحزين» بعد تعرضه للإقصاء من كأس ملك إسبانيا جراء سقوطه بثلاثية نظيفة أمام برشلونة في إياب نصف نهائي البطولة.

وبعد انتهاء المباراة التي أقيمت الليلة الماضية، حيث حقق البرسا انتفاضة وعوض خسارته في مباراة الذهاب بهدفين نظيفين، تحدث لوبيتيغي عن ركلة الجزاء التي احتسبت للأندلسيين بعد تدخل لاعب برشلونة أوسكار مينغيزا على لوكاس أوكامبوس الذي انبرى لتنفيذها لكن حارس البلوغرانا تير شتيغن تصدى لها.

وانتقد المدرب قرار الحكم قائلاً «لقد رأيتم ما حدث ويمكنكم أن تحكموا مثلي. نحن المدربون إذا صرحنا بآرائنا في الحكام علناً قد نواجه العقوبة، لكن فرصة واضحة للتسجيل كانت تستحق بطاقة صفراء»، في إشارة لركلة الجزاء التي احتسبت على مينغيزا.

كما أضاف أن كليمو «لنغليه كانت عليه لمسة يد، لكنه (الحكم) لم يرها».

وقال لوبيتيغي: «لقد شاهدنا الوجه المرير لكرة القدم، وحُرمنا من نهائي عملنا كثيراً من أجل الوصول إليه في اللعبة الأخيرة من المباراة».

واعتبر مدرب إشبيلية أنه «لا ينبغي إلقاء الكثير من اللوم على اللاعبين الذين بذلوا جهداً كبيراً في الوقت الإضافي».

#بلا_حدود