الثلاثاء - 13 أبريل 2021
الثلاثاء - 13 أبريل 2021
يورغن كلوب. (رويترز)

يورغن كلوب. (رويترز)

كلوب يرفض خلافة لوف في تدريب ألمانيا

رفض المدير الفني لليفربول الإنجليزي، الألماني يورغن كلوب، اليوم، أن يخلف مواطنه يواخيم لوف في قيادة منتخب بلاده بعد منافسات يورو 2020.

ولا يمر كلوب بأفضل أوقاته مع ليفربول بعدما خسر الفريق آخر 6 مباريات على ملعبه وابتعاده بسبع نقاط كاملة عن المراكز المؤهلة لدوري الأبطال.

ويتزامن الأمر مع الإعلان أن لوف لن يصبح مدرباً لمنتخب ألمانيا بعد بطولة كأس الأمم الأوروبية.

وقال كلوب في مؤتمر صحفي قبل مواجهة لايبزيغ في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال «لا. لن أكون متاحاً لتدريب ألمانيا في الصيف أو بعد الصيف. لدي 3 سنوات متبقية في عقدي مع ليفربول».

وأضاف المدرب «الأمر بسيط: حينما توقع عقداً. عليك أن تلتزم به».

وكان عقد لوف يمتد حتى 2022 لكنه طلب إلى الاتحاد الألماني أن يترك المنصب بعد يورو 2020، ووافق الاتحاد على ذلك.

وقال لوف «أتخذ هذه الخطوة وأنا أعي جيداً ما تعنيه، فخور وممتن للغاية، ومتحمس بشدة أيضاً لبطولة أوروبا المقبلة»، في تصريحات أوردها موقع الاتحاد الألماني.

وتولى لوف (61 عاماً) المهمة بعد مونديال 2006 خلفاً ليورغن كلينسمان الذي عمل معه مدرباً مساعداً منذ 2004.

وقاد المدرب المخضرم الـ(مانشافت) لتحقيق برونزية مونديال 2010 في جنوب أفريقيا، وعاد بعدها بأربعة أعوام لينتزع لقب بطل مونديال 2014 في البرازيل.

#بلا_حدود