الثلاثاء - 13 أبريل 2021
الثلاثاء - 13 أبريل 2021
 ( AP)

( AP)

المنتخب الإنجليزي يفلت من الكمين البولندي بفوز ثمين ويواصل انطلاقته بتصفيات المونديال

أفلت المنتخب الإنجليزي لكرة القدم من كمين ضيفه البولندي في التصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022 وانتزع فوزا ثمينا ومتأخرا 2 / 1 عليه في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة التاسعة بالتصفيات.

وشهدت نفس المجموعة اليوم أيضا فوز المنتخب المجري على مضيفه منتخب أندورا 4 / 1 ومنتخب ألبانيا على مضيفه منتخب سان مارينو 2 / صفر.

على استاد "ويمبلي" العريق بالعاصمة البريطانية لندن ، كان المنتخب الإنجليزي في طريقه لإهدار أول نقطتين في التصفيات ولكنه أفلت بالفوز الثمين من خلال هدف في الوقت القاتل من المباراة.


وأهدر المنتخب الإنجليزي (الأسود الثلاثة) فرصة حسم المباراة مبكرا بعدما فشل في استغلال تفوقه في الشوط الأول لتسجيل أكثر من هدف واكتفى بهدف وحيد سجله هاري كين من ضربة جزاء في الدقيقة 19 .

وبدا أن المنتخب الإنجليزي دفع الثمن غاليا في الشوط الثاني بعدما استغل المنتخب البولندي خطأ فادحا من المدافع جون ستونز وسجل هدف التعادل بتوقيع جاكوب مودير في الدقيقة 58 ليكون الهدف الأول في شباك المنتخب الإنجليزي في ثلاث مباريات خاضها الفريق بالتصفيات الحالية حتى الآن.

ولكن المنتخب الإنجليزي انتزع الفوز الثمين بهدف سجله هاري ماجواير في الدقيقة 85 ليحافظ للفريق على العلامة الكاملة في الجولات الثلاثة الأولى من التصفيات.

ورفع المنتخب الإنجليزي رصيده إلى تسع تقاط في صدارة المجموعة وتجمد رصيد المنتخب البولندي عند أربع نقاط ليتراجع إلى المركز الرابع في المجموعة.

وجاءت بداية المباراة حماسية حيث لجأ المنتخب الإنجليزي للمناوشات الهجومية منذ الدقيقة الأولى لكنه اصطدم بالدفاع المنظم والقوي والالتحامات القوية التي اتسمت بالخشونة أحيانا من لاعبي المنتخب البولندي.

وكانت أول فرصة خطيرة لإنجلترا في الدقيقة الثامنة اثر هجمة منظمة وتمريرة عرضية لعبها ماسون ماونت من الناحية اليسرى وقابلها فيل فودين بضربة رأس لكن الكرة ذهبت عاليا.

وأثمرت محاولات المنتخب الإنجليزي ضربة جزاء للفريق في الدقيقة 18 عندما توغل رحيم ستيرلنج داخل منطقة الجزاء فلم يجد ميشال هيليك بدا من عرقلته.

وسدد هاري كين ضربة الجزاء قوية ليحرز هدف التقدم للمنتخب الإنجليزي في الدقيقة 19 .

وواصل المنتخب الإنجليزي محاولاته الهجومية ولكن الدفاع البولندي ظل متماسكا رغم اهتزاز شباك الفريق فيما لم يظهر الضيوف أي محاولات هجومية حقيقية باتجاه المرمى الإنجليزي لينتهي الشوط الأول بتقدم المنتخب الإنجليزي 1 / صفر.

وتحسن أداء المنتخب البولندي نسبيا في بداية الشوط الثاني وإن لم يشكل الفريق أيضا الخطورة على المرمى الإنجليزي.

واستغل المنتخب البولندي خطأ فادحا من جون ستونز مدافع المنتخب الإنجليزي وسجل هدف التعادل في الدقيقة 58 .

وجاء الهدف عندما مرر حارس المرمى الإنجليزي نيك بوب الكرة إلى ستونز ولكن الأخير تباطأ في تمرير الكرة ليضغط عليه جاكوب مودير ليخطف الكرة ويتبادلها مع البديل أركاديوز ميليك قبل أن يسددها مودير في المرمى من فوق الحارس بوب.

وأثار الهدف حفيظة لاعبي المنتخب الإنجليزي الذين اندفعوا في الهجوم بحثا عن هدف الفوز لكنهم اصطدموا مجددا بالدفاع القوي من قبل لاعبي بولندا.

وجاءت الفرصة المناسبة لستونز والمنتخب الإنجليزي لتصحيح الأوضاع اثر ضربة ركنية لعبها فيل فودين في الدقيقة 85 وهيأها ستونز برأسه خلفية إلى ماجواير المتحفز في وسط منطقة الجزاء ليسددها الأخير قوية في سقف المرمى البولندي ويحسم بها النقاط الثلاث للمباراة.

وواصل المنتخب المجري مطاردته للمنتخب الإنجليزي في المجموعة من خلال الفوز الكبير على مضيفه منتخب أندورا بأربعة أهداف سجلها أتيلا فيولا ودانيال جازداج ولازلو كلينهيسلر ولويك نيجو في الدقائق 45 و51 و58 و90 مقابل هدف سجله مارك بوجول من ضربة جزاء في الوقت بدل الضائع للمباراة.

ورفع المنتخب المجري رصيده إلى سبع نقاط في المركز الثاني ، وظل منتخب أندورا بلا رصيد من النقاط بعدما مني بالهزيمة الثالثة على التوالي في التصفيات.

وتقدم المنتخب الألباني إلى المركز الثالث في المجموعة بفوزه الثمين على مضيفه منتخب سان مارينو بهدفين نظيفين سجلهما ري ماناج وفريدريك فيسيلي في الدقيقتين 63 و85 .

ورفع المنتخب الألباني رصيده إلى ست نقاط في المركز الثالث فيما ظل منتخب سان مارينو بلا رصيد من النقاط بعدما مني بالهزيمة الثالثة على التوالي في التصفيات.
#بلا_حدود