الاحد - 11 أبريل 2021
الاحد - 11 أبريل 2021
أحداث مؤسفة شهدتها المباراة. (إ ب أ)

أحداث مؤسفة شهدتها المباراة. (إ ب أ)

غايا: أُجبرنا على مواصلة اللعب ضد قادش رغم الأحداث العنصرية

أكد خوسيه غايا مدافع فالنسيا أن منظمين طالبوا فريقه باستئناف مباراة أمام قادش في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، وإلا ستخصم منه النقاط بعد أن غادر لاعبوه الملعب حين اشتكى مختار دياكبي من تعرضه لإهانة عنصرية اليوم الأحد.

وخرج لاعبو فالنسيا من الملعب في الدقيقة 29 بعد أن انفعل الفرنسي دياكبي غاضباً عقب مشادة مع خوان كالا لاعب قادش.

وعاد اللاعبون للملعب في وقت لاحق برغبة من دياكبي الذي طلب استبداله في الدقيقة 30.

وأوضح غايا لمحطة موفيستار الإسبانية «دياكبي قال لنا إنه سمع إهانة عنصرية لذا غادرنا جميعاً الملعب، وأبلغونا أننا يجب أن نلعب لأننا إذا لم نفعل ذلك فستخصم منا النقاط الثلاث وربما المزيد من النقاط».

وأضاف «طلب منا دياكبي اللعب ولم نكن لنستكمل اللقاء إذا لم يطلب ذلك وقال إنه ليس في حالة مناسبة للاستمرار في اللعب. كان مدمراً».

وقال غايا إنه سمع تعليق كالا ضد دياكبي.

وتابع «كانت إهانة قبيحة جداً لن أكررها ولم نتمكن من الحديث مع كالا لأنه كان آخر لاعب غادر الملعب وأنا متأكد من أنه قال شيئاً. كانت مباراة غريبة جداً».

وقال فالنسيا في بيان إن الفريق قرر استئناف اللعب «للدفاع عن شعار النادي لكنه يدين العنصرية بكل أشكالها».

وأضاف «كل الدعم لدياكبي. طلب اللاعب الذي تعرض لإساءة عنصرية من زملائه العودة للملعب للقتال مع الفريق. كلنا معك يا مختار».

#بلا_حدود