الاثنين - 19 أبريل 2021
الاثنين - 19 أبريل 2021
كيلور نافاس. (أ ف ب)

كيلور نافاس. (أ ف ب)

نافاس سعيد مع باريس سان جيرمان ولا يفكر في الرحيل

أكد الكوستاريكي كيلور نافاس، حارس مرمى باريس سان جيرمان الفرنسي، اليوم الاثنين، أنه «سعيد جداً» مع الفريق الباريسي بسبب المعاملة التي يلقاها، وعلاقته مع باقي اللاعبين والجهاز الفني والإداريين، وأنه لا يفكر في الرحيل طالما أراد النادي ذلك.

وأوضح نافاس في مقابلة مع مجلة (فرانس فوتبول) «أريد الاستمرار مع البي إس جي لسنوات طويلة، لأنني أشعر بالراحة الذهنية وكذلك الجسدية».

وتحدث صاحب الـ34 عاماً عن أبرز محطاته مع الفريق الباريسي خلال العام والنصف التي قضاها معه، لا سيما تصديه لركلة الجزاء أمام النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، خلال مباراة الفريقين في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال في مارس الماضي.

وقال في هذا الصدد: «لقد كانت لحظة مهمة للغاية، لأنها جاءت بنهاية الشوط الأول، وكان علينا أن نمنعهم من محاولة التسجيل لتجنب أي انتفاضة تعيدهم للمباراة».

وحول رحيله عن ريال مدريد الإسباني في سبتمبر 2019، قال نافاس إنها كانت «فترة صعبة»، ولكنه أقر أيضاً بوجود «لحظات مع الريال لا يمكن نسيانها».

وشدد على أنه كان يلقى دائماً معاملة طيبة من زملائه ومن المدرب الفرنسي زين الدين زيدان «الذي فزنا معه بكل الألقاب الممكنة».

وحول فترته مع الفريق الباريسي، أبرز الحارس الدولي شخصيته «العائلية»، مشيراً إلى أن أكثر ما أغراه بالانتقال لصفوفه هم اللاعبون «من ذهب» الموجودون فيه على المستويين الرياضي والإنساني على حد سواء، بالإضافة لكل العاملين هناك بداية من الرئيس حتى الطاقم الفني.

وبسؤاله حول الحارس الأفضل في العالم في الوقت الحالي، جاء رد نافاس دبلوماسياً، حيث لم يذكر أسماء بعينها، مؤكداً وجود «مجموعة تضم 5 أو 6 حراس يقدمون مستويات طيبة للغاية».

#بلا_حدود