السبت - 10 أبريل 2021
السبت - 10 أبريل 2021
ليونيل ميسي. (أ ب)

ليونيل ميسي. (أ ب)

كاماتشو يصدم عشاق ميسي في برشلونة

يعتقد لاعب ومدرب ريال مدريد السابق، خوسيه أنطونيو كاماتشو أن الأرجنتيني ليونيل ميسي قد يخوض في الجولة المقبلة من الدوري الإسباني لكرة القدم، الكلاسيكو الأخير له مع برشلونة، حيث يرى أن بقاء البرغوث بين صفوف البرسا «صعب»، معتبراً أنه إذا كان يريد ذلك لكان قد صرح بالأمر بعد وصول جوان لابورتا إلى رئاسة النادي الكتالوني.



وطوال مسيرته كلاعب بين صفوف الملكي، بين عامي 1973 و1989، خاض كاماتشو العديد من المباريات أمام برشلونة، لكن كمدرب للفريق في 2004، لم يلعب الريال أي كلاسيكو تحت إمرته.



وعن المواجهة المرتقبة بين قطبي الليغا يوم السبت القادم في الجولة الـ30 من المسابقة، قال كاماتشو «أرى ريال مدريد حالياً في حالة جيدة، حيث صار لديه الآن هذا الشيء الذي كان يفتقر إليه قبل شهر. أصبح يتمتع بسلاسة، في حين ستساعده الروح المعنوية التي اكتسبها من الفوز على ليفربول (في ذهاب ربع نهائي التشامبيونز ليج) على مواجهة هذا الكلاسيكو».



واعتبر اللاعب المدريدي السابق أنه أمام برشلونة «أي نتيجة ستكون جيدة باستثناء الهزيمة».



وحول ميسي الذي ينتهي عقده مع البرسا في نهاية الموسم الجاري، اعتبر كاماتشو أنه «سيكون من الصعب أن يبقى» بين صفوف البلاوغرانا.



وقال: «منذ ثلاثة أشهر كان الأمر واضحاً للغاية، لكن الآن الأمر ليس كذلك بالضبط، وأعتقد أنه إذا كان يرغب في البقاء لكان قد قال ذلك بالفعل مع وصول جوان لابورتا»، مؤكداً، على جانب آخر، أنه يرغب في بقاء سرخيو راموس بين صفوف الملكي.

#بلا_حدود