الأربعاء - 12 مايو 2021
الأربعاء - 12 مايو 2021
 الغابوني بيار-إيمريك أوباميانغ. (إ ب أ)

الغابوني بيار-إيمريك أوباميانغ. (إ ب أ)

أرتيتا: أوباميانغ ملتزم كليّاً مع أرسنال

أكد الإسباني ميكل أرتيتا مدرب أرسنال الإنجليزي لكرة القدم التزام مهاجمه الغابوني بيار-إيمريك أوباميانغ «كلياً» بالفريق، على الرغم من تراجع مستواه وتعرضه لانتقادات تذكر بوضع الألماني مسعود أوزيل مع «المدفعجية» قبل رحيل الأخير إلى الدوري التركي.



وكان أوباميانغ الذي يحمل شارة القيادة مدد عقده العام الماضي مع أرسنال لفترة ثلاثة أعوام، لكنه مذاك يعاني للعودة إلى مستواه السابق وهز الشباك.



ولم يسجل المهاجم الغابوني الدولي البالغ 31 عاماً، سوى 9 أهداف في 25 مباراة خاضها في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، مقابل 22 في الموسم الماضي.



وبدأ البعض يقارن مسيرة أوباميانغ بزميله السابق الألماني أوزيل صاحب الأجر المرتفع حينها والمتراجع مستواه، قبل أن يقرر أرتيتا الاستغناء عن خدماته وتحريره للرحيل إلى فنربغشه التركي.



غير أن مدرب أرسنال لم يجد أي مزايا في المقارنة بين الحالتين، وقال لشبكة «بي تي سبورت» البريطانية «أنا دائماً متفائل بالنسبة للمستقبل، ولكن في حال فكرت بأمور حدثت في الماضي أو مقارنة حالات مختلفة وشخصيات، فأنا لن أفعل ذلك».

 الغابوني بيار-إيمريك أوباميانغ. (أ ف ب)



وعندما سُئل ما إذا كان أوباميانغ ملتزماً بقضية «المدفعجية»، أضاف أرتيتا بكلمة «كلياً».



ويصارع «الغانرز» في منتصف الترتيب حيث يحتل المركز العاشر برصيد 42 نقطة قبل أن يحل ضيفاً على شيفيلد يونايتد الأحد في المرحلة 31، وبات مهدداً بالخروج من مسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» بعد تعادله القاتل على أرضه 1-1 الخميس أمام ضيفه سلافيا براغ التشيكي في ذهاب الدور ربع النهائي.



ودخل أوباميانغ بديلاً في الشوط الثاني، ومرر كرة هدف التقدم لزميله العاجي نيكولاس بيبي، لكن الضيوف خطفوا التعادل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع عبر توماش هولس.



وعبّر أرتيتا عن سروره من تأثير أوباميانغ على مجريات المباراة.



ورأى المدرب الإسباني أنه في «مسابقة يوروبا ليغ الكل ساهم في طريقة مختلفة، الفريق بأسره ساهم، ودوره (أوباميانغ) كان الجلوس على مقاعد البدلاء والتأثير، وقد قام بذلك».



وختم قائلاً: «مرر كرة حاسمة إلى نيكو وكاد أن يسجل بالقدم اليسرى وهذا ما على اللاعبين القيام به عندما يدخلون (أرض الملعب)».

#بلا_حدود