الخميس - 13 مايو 2021
الخميس - 13 مايو 2021
ليونيل ميسي وكاسيميرو (جيتي)

ليونيل ميسي وكاسيميرو (جيتي)

5 عوامل تحسم مواجهة ريال مدريد وبرشلونة في الكلاسيكو

يحل برشلونة غداً السبت ضيفاً على ريال مدريد في ملعب «ألفريدو دي ستيفانو»، برسم الجولة الـ30 من الدوري الإسباني، في كلاسيكو ستكون نتيجته هامة لكلا الفريقين في سباق اللقب.



ويحتل برشلونة المركز الثاني في الليغا برصيد 65 نقطة، بفارق نقطة عن أتلتيكو مدريد المتصدر، ونقطتين عن ريال مدريد الثالث.



ويمر الفريقان بأفضل فتراتهما هذا الموسم، ما يجعل التنبؤ بنتيجة الكلاسيكو صعبة للغاية، لكن هناك العديد من العوامل التي قد تكون حاسمة لنتيجة المواجهة، نستعرضها معكم في هذه المساحة.

1. نتائج الفريقين الأخيرة قبل مواجهة الكلاسيكو

حقق كلا الفريقين سلسلة قوية من النتائج والأداء الجيد. جاءت آخر خسارة لريال مدريد في 30 يناير أمام ليفانتي، وكانت آخر خسارة لبرشلونة في 16 فبراير عندما سقطوا أمام باريس سان جيرمان.

2. الحالة البدنية للفريقين قبل مواجهة الكلاسيكو

في هذه النقطة يملك برشلونة ميزة على ريال مدريد المثقل بالإصابات، والمرهق بدنياً أكثر بسبب مواصلته المشاركة في دوري أبطال أوروبا، حيث فاز على ملعبه ضد ليفربول في ذهاب ربع النهائي (3-1) يوم الثلاثاء الماضي، وكان لديهم وقت أقل للتعافي مقارنة ببرشلونة، الذي حصل على فترة راحة أطول قبل لقاء الكلاسيكو.

3. غيابات دفاعية مؤثرة لكلا الفريقين في الكلاسيكو

سيغيب عن ريال مدريد لاعبون أساسيون في دفاعه كداني كارفاخال، ورافائيل فاران، وسيرجيو راموس، بسبب إصابات مختلفة.

وعلى الرغم من أن لوكاس فاسكيز، وإيدر ميليتاو، وناتشو فرنانديز، أثبتوا أنهم بدائل جيدون، إلا أن هذه تبقى واحدة من أكبر المباريات في الموسم، وسيتعين على ريال مدريد تقديم أفضل أداء دفاعي ضد ليونيل ميسي وزملائه.

ومن المرجح ألّا يعتمد رونالد كومان أيضاً على المدافع الأكثر خبرة في برشلونة، جيرارد بيكيه، بسبب تعافيه مؤخراً من الإصابة.

4. معركة خط الوسط

من المنتظر أن تكون معركة خط الوسط في الكلاسيكو حاسمة لنتيجة اللقاء. يملك كلا الفريقين جودة عالية في وسط الملعب.

ويبدو ثلاثي وسط ريال مدريد لوكا مودريتش، توني كروس، وكاسيميرو، في قمة عطائهم هذا الموسم. كما يقدم ثلاثي برشلونة سيرجيو بوسكيتس، فرينكي دي يونغ، وبيدري، إبداعاً قل نظيره هذا الموسم.

5. خط الهجوم

كان ديمبيلي، ميسي، وغريزمان أكثر غزارة بشكل عام من حيث الأهداف والمساهمات الحاسمة هذا الموسم، مقارنة بثلاثي ريال مدريد كريم بنزيمة، فينيسيوس جونيور، وأسينسيو.

ويتصدر ميسي قائمة هدافي الليغا بـ23 هدفاً إضافة إلى 10 تمريرات حاسمة، فيما سجل ديمبلي 5 أهداف، وصنع هدفين، وسجل غريزمان 8 أهداف، وصنع 6 أهداف أخرى.

من جانبه يحتل بنزيمة المركز الثاني في قائمة هدافي الليغا برصيد 19 هدفاً، إضافة إلى 6 تمريرات حاسمة، وسجل فنيسيوس 3 أهداف، وصنع 4 أهداف، في حين وقع أسينسيو على 4 أهداف وصنع هدفين.

#بلا_حدود