الأربعاء - 12 مايو 2021
الأربعاء - 12 مايو 2021
كريستيانو رونالدو. (جيتي)

كريستيانو رونالدو. (جيتي)

كريستيانو رونالدو يثير الجدل عقب نهاية مباراة يوفنتوس ضد جنوى

أثار النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الجدل من جديد عقب نهاية مباراة فريقه يوفنتوس ضد جنوى (3-1)، والتي جمعت الفريقين اليوم الأحد ضمن منافسات الجولة الـ30 من الدوري الإيطالي.

وسجل الأهداف ليوفنتوس كولوسيفسكي في الدقيقة الرابعة، وموراتا في الدقيقة الـ22، وماكيني في الدقيقة الـ77، بينما سجل سكاماكا هدف جنوى الوحيد في الدقيقة الـ49.

وبهذا الانتصار رفع يوفنتوس رصيده إلى 62 نقطة في المركز الثالث بجدول الترتيب، بينما تجمد رصيد جنوى عند 32 نقطة في المركز الـ13.

وفشل النجم البرتغالي في التسجيل وبدا عصبياً خلال الشوط الثاني من اللقاء، وغاضباً من زملائه بسبب عدم مساعدته بالشكل الكافي لهز الشباك.

ويحتل رونالدو صدارة جدول ترتيب الهدافين في الدوري الإيطالي، بفارق 4 أهداف عن أقرب مطارديه روميلو لوكاكو.

ووفقاً لما نقله موقع «فوتبول إيطاليا» غادر كريستيانو رونالدو الملعب غاضباً بعد صافرة النهاية، حيث ألقى بقميصه بعيداً، بالقرب من مرمى الخصم. وسرعان ما التقطه أحد جامعي الكرات في الملعب.

وحسب المصدر نفسه شوهد رونالدو يغادر الملعب وهو يهز رأسه للتعبير عن استيائه، قبل نزعه قميصه ورميه على أرضية الملعب.

وكان كريستيانو رونالدو قد تصدّر عناوين الصحف في وقت سابق من شهر مارس، عندما تم إلغاء هدف صحيح للبرتغال ضد صربيا في آخر دقائق اللقاء، ما دفع اللاعب إلى الإلقاء بشارة القيادة على الأرض، ومغادرة الملعب مما تسبب في جدل واسع، وهو التصرف نفسه الذي كرره اليوم، وجعل العديد من مشجعي يوفنتوس يستنكرون تصرفه على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتعليقاً على تصرف كريستيانو رونالدو علق بيرلو في تصريح لوسائل الإعلام بعد صافرة النهاية: «من الطبيعي أنه أراد تسجيل هدف، خاصة عندما كانت المباراة معقدة، لأنه بطل ويريد دائماً ترك بصمته».

#بلا_حدود