الجمعة - 07 مايو 2021
الجمعة - 07 مايو 2021
فرحة سيتي بالفوز على كريستال بالاس. (أ ف ب)

فرحة سيتي بالفوز على كريستال بالاس. (أ ف ب)

مانشستر سيتي يسقط بالاس بثنائية وينتظر هدية التتويج من ليفربول

فاز مانشستر سيتي المتصدر الكرة اليوم السبت على مضيفه كريستال بالاس 2-صفر السبت في المرحلة 34 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ليصبح على بعد نقطتين فقط من التتويج باللقب، وهو ما سيتحقق بحال فاز ليفربول على مضيفه مانشستر يونايتد غداً الأحد.



ورفع سيتي رصيده إلى 80 نقطة، مقابل 67 ليونايتد الذي لن يكون قادراً على اللحاق به بحال خسارته أمام ليفربول حامل لقب 2020. وبحال تتويجه، سيرفع سيتي عدد ألقابه إلى 7، بينها 3 في آخر 4 مواسم.



وبعد شوط أول متواضع فنياً، سجل مانشستر سيتي الذي كان يحتل المركز الـ14 في نوفمبر الماضي قبل سلسلة رائعة، هدفيه في الشوط الثاني عن طريق الأرجنتيني العائد سيرخيو أغويرو (57) والإسباني الشاب فيران توريس (59).



وأجرى المدرب الإسباني لسيتي جوزيب غوارديولا 8 تغييرات على التشكيلة التي تغلبت على باريس سان جيرمان الفرنسي 2-1 في عقر داره، الأربعاء في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بغية إراحتهم قبل مباراة الإياب الثلاثاء في مانشستر.

No Image Info



وكان سيتي توّج بباكورة ألقابه هذا الموسم بإحرازه كأس رابطة الأندية الإنجليزية بفوزه على توتنهام 1-صفر، ثم عاد بانتصاره على سان جيرمان، ليصبح على مقربة من التأهل إلى أول نهائي قاري له في المسابقة الأبرز، علماً بأنه فشل في تخطي ربع النهائي في المواسم الثلاثة الماضية. كما بلغ نصف نهائي الكأس المحلية حيث خرج أمام تشيلسي.



وحدهم الحارس البرازيلي إيدرسون، الظهير البرتغالي جواو كانسيلو ولاعب الارتكاز الإسباني رودري شاركوا أساسيين ضد باريس.



وصحيح أن أمثال النجم البلجيكي كيفن دي بروين، قلب الدفاع البرتغالي روبن دياش، الجزائري رياض محرز وفيل فودن وإيلكاي غوندوغان جلسوا على مقاعد البدلاء، إلا أن تشكيلة «سيتيزنس» ضمّت المخضرم أغويرو، البرازيليين غابريال جيزوس وفرناندينيو والدولي رحيم سترلينغ.



ورفع سيتي رصيده تحت إشراف غوارديولا، القادم في 2016، إلى 700 هدف في مختلف المسابقات، بفارق أكثر من 157 هدفاً عن أقرب مطارديه من الأندية الإنجليزية.

No Image Info



No Image Info

#بلا_حدود