الجمعة - 14 مايو 2021
الجمعة - 14 مايو 2021
بيب غوارديولا (غيتي)

بيب غوارديولا (غيتي)

غوارديولا يكسر عقدة برشلونة

قاد المدرب الإسباني بيب غوارديولا مانشستر سيتي للتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، لأول مرة في تاريخ النادي، بعد تكرار الفوز على باريس سان جيرمان بهدفين لصفر، في إياب نصف النهائي، الذي جمع الفريقين أمس الثلاثاء على ملعب الاتحاد.

وجدد مان سيتي تفوقه بعد الفوز ذهاباً في «حديقة الأمراء» بهدفين لواحد، ليضرب بذلك موعداً في نهائي «إسطنبول» مع الفائز من نصف النهائي الثاني بين تشيلسي وريال مدريد.

وبهذا التأهل كسر بيب غوارديولا عقدة لازمته لمدة 10 سنوات، بتمكنه من التأهل إلى نهائي دوري الأبطال للمرة الأولى منذ موسم (2010ـ2011)، حيث توج بآخر ألقابه في المسابقة مع برشلونة.

ووصل غوارديولا إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة في تاريخه، بعدما تأهل مرتين مع برشلونة، وتوج في كلتا المناسبتين باللقب (2008ـ2009)، و(2010ـ2011).

ومنذ رحيله عن برشلونة في عام 2012، لم يتمكن المدرب الإسباني من التأهل من جديد إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث فشل في ذلك مع بايرن ميونيخ خلال 3 سنوات مع النادي، غادر فيها الفريق المسابقة من نصف النهائي في 3 مواسم على التوالي.

في موسمه الأول خرج بايرن ميونيخ غوارديولا على يد ريال مدريد (5 ـ صفر) في مجموع مباراتَي الذهاب والإياب، وفي موسمه الثاني تم إقصاء النادي البافاري من قبل برشلونة بالخسارة (3ـ5) في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، في حين خرج الفريق في الموسم الأخير تحت قيادة غوارديولا ضد أتلتيكو مدريد بعد التعادل بهدفين لمثلهما، لكن مع أفضلية هدف خارج الأرض للروخي بلانكوس.

وخلال الـ4 مواسم السابقة مع مانشستر سيتي، خرج الفريق في موسم (2016ـ2017) من دور الـ16 ضد موناكو، وفي موسم (2017ـ2018) من ربع النهائي ضد ليفربول، وفي موسم (2018ـ2019) من نفس الدور ضد توتنهام، وفي الموسم الماضي خرج الفريق ضد ليون الفرنسي من ربع النهائي.

وفي حال تمكنه من قيادة مانشستر سيتي لإحراز اللقب الأول في تاريخه، سيصبح غوارديولا سادس مدرب يحقق اللقب مع فريقين مختلفين بعد كل من كارلو أنشيلوتي (ميلان، وريال مدريد)، يوب هاينكس (ريال مدريد، وبايرن ميونيخ)، أوتمار هيتسفيلد (بوروسيا دورتموند، وبايرن ميونيخ)، جوزيه مورينيو (بورتو، وإنتر ميلان)، وإرنست هابل (فينورد، وهامبورغ).

كما يمكن أن يسجل غوارديولا اسمه في قائمة أكثر المدربين تتويجاً باللقب في تاريخ، بـ3 ألقاب، إلى جانب زين الدين زين الدين زيدان (ريال مدريد 2016، 2017، 2018)، وكارلو أنشيلوتي (ميلان 2003، 2007، وريال مدريد 2014)، وبوب بيزلي (ليفربول 1977، 1978، 1981).

#بلا_حدود