الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021
ريال مدريد يفوز أمام غرناطة (ديفنسا سنترال)

ريال مدريد يفوز أمام غرناطة (ديفنسا سنترال)

الرؤية والليغا.. نهاية زمن المجاملات في عصر زيدان

أن تمتلك تاريخاً كبيراً في ريال مدريد هو أمر يمنحك الكثير من الاحترام من قبل عشاق النادي والجهاز الإداري والفني لكنه لا يمنحك أحقية اللعب بصفة أساسية في حال فقدت الكثير من القدرات الفنية والبدنية في الفترة الماضية.

هكذا الحال مع الظهير الأيسر المخضرم مارسيلو الذي كان يوماً ما خير خليفة لروبيرتو كارلوس في مركز الظهير الأيسر في صفوف النادي الأبيض العاصمي وكان له دور بارز في نجاحات ريال مدريد في السنوات الماضية لكنه في الوقت الحالي أصبح لاعباً ضعيفاً بدنياً ويعاني مشاكل دفاعية هائلة.

لا وقت للمجاملات

حلم الفوز بالليغا والصراع مع أتلتيكو مدريد دفع زيدان للبحث عن مصلحة الفريق بدلاً من التفكير في مجاملة اللاعبين، لذلك ظهر وقت الشباب أمثال ميغيل غوتيريز بطل دوري أبطال أوروبا للشباب في الصيف الماضي مع النادي الأبيض العاصمي.

غوتيريز أثبت من الوهلة الأولى أنه من يستحق أن يعوض فيرلاند ميندي عند غيابه عن الجانب الأيسر وليس مارسيلو بسبب تراجع البرازيلي البدني الكبير مؤخراً وفشله في حل مشاكل الفريق الدفاعية.

غوتيريز رغم صغر سنه قدم أداءً دفاعياً مميزاً أمام غرناطة، ليس ذلك فقط بل منح لوكا مودريتش لمسة على طبق من ذهب ساهمت في تسجيل الكرواتي هدف ريال مدريد الأول في شباك فريق ملعب لويس كارمينيس.

أداء غوتيريز يتفوق حالياً على مارسيلو ليس فقط بفضل الجانب البدني بل لكون اللاعب الشاب يمتلك الثقة في قدراته ومميز دفاعياً وهجومياً في نفس الوقت والأمر نفسه ينطبق على آريباس الذي يعد حالياً أفضل من إيسكو وهو الأمر الذي لم يتفطن إليه زيدان حتى الوقت الحالي.

#بلا_حدود