السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021
زين الدين زيدان. (رويترز)

زين الدين زيدان. (رويترز)

زيدان يزيد الشكوك حول مستقبله مع الريال

زاد الفرنسي زين الدين زيدان حجم الشكوك حول استمراريته في تدريب ريال مدريد بتأكيده أنه لا يفكر في نفسه عند انتهاء المراحل في حياته، سواء كلاعب أو ولايته الأولى مع الفريق الملكي، موضحاً أنه «حان الوقت» الذي بات فيه التغيير ضرورة «من أجل المصلحة العامة».



وتمسك المدرب الفرنسي بعدم الكشف عن ملامح مستقبله قبل انتهاء الموسم، الذي قد يسدل الستار عليه بدون أي لقب حال فشل الفريق في اقتناص بطولة الدوري الإسباني في آخر جولتين.



وصرح زيدان: «يقال إنني في المرات التي رحلت فيها كان ذلك للتنصل من المسئولية أو لأن الأمور تعقدت كثيراً، لكن الأمر لم يكن على هذا النحو أبداً. أفعل ما أنفذه على أكمل وجه لكن تأتي لحظة التغيير، من أجل الجميع وليس

فقط من أجلي، من أجل مصلحة اللاعبين والنادي والأشخاص».



وتابع «لا أرحل لأنه من السهل ذلك. هناك أوقات يتعين عليك فيها البقاء وأخرى يجدر بك أن ترحل من أجل مصلحة الجميع وليس مصلحتي فقط».



وأبرز زيزو أنه يتفهم أن منصبه في خطر إذا لم يحقق الألقاب بسبب متطلبات ريال مدريد، مؤكداً «القول دائماً بإننا سنلعب المباريات الأخيرة شيء ممل للغاية، لكن هذه هي الحقيقة، لا أعلم ماذا سيحدث».



واختتم «أنا هنا وتتبقى جولتان ولا نعلم ماذا سيحدث. هذا هو ريال مدريد وكل شيء وارد حدوثه هنا، لذا أركز على كل يوم على حدة ولا أنظر أبعد من ذلك. لا أنظر للماضي ولا للمستقبل».

#بلا_حدود