الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
ماتياس دي ليخت. (أ ف ب)

ماتياس دي ليخت. (أ ف ب)

قلق في هولندا بعد إصابة دي ليخت

يسود القلق في أروقة المنتخب الهولندي قبل 6 أيام على انطلاق نهائيات كأس أوروبا في كرة القدم، بعد أن غادر قلب الدفاع ماتيس دي ليخت التمارين السبت في مدينة فارو البرتغالية بسبب آلام في المحالب، وفق ما أفادت وكالة الأنباء الهولندية «أيه أن بي».

وغادر لاعب يوفنتوس الإيطالي البالغ 21 عاماً الحصة قبل نهايتها وهو يعرج ممسكاً بأعلى الفخذ على الجانب الأيسر.

وقال المدرب فرانك دي بور عشية المباراة الدولية الودية الاستعدادية الأخيرة ضد جورجيا الأحد في إنخيدي الهولندية «ماتيس يشكو من آلام في الحالب منذ الجمعة. سيخضع لفحوصات طبية لتقييم مدى إصابته».

وسيشكل غياب دي ليخت في حال انسحابه ضربة موجعة لمنتخب الطواحين الذي يعاني أصلاً من غياب قائده قلب دفاع ليفربول الإنجليزي فيرجل فان دايك.

ولا يزال دايلي بليند مدافع أياكس أمستردام يتعافى من إصابة في الكاحل تعرض لها في مارس الفائت منعته من خوض أي مباراة منذ حينها.

ويسبّب الخط الخلفي قلقاً لدى بور الذي استبعد حارسه الأول ياسبر سيليسن من تشكيلة النهائيات القارية بسبب عدم قدرته على المشاركة في الاستعدادات لإصابته بفيروس كورونا.

ولم يقدّم الحارس الثاني تيم كرول أداء لافتاً في التعادل الودي أمام اسكتلندا الأربعاء (2-2)، حيث قد يزج بالمخضرم مارتن ستيكلينبرغ في بداية البطولة.

وتخوض هولندا بطلة أوروبا عام 1988 مباراتها الأولى في 13 الشهر الحالي ضد أوكرانيا قبل أن تلاقي مقدونيا الشمالية والنمسا ضمن منافسات المجموعة الثالثة على ملعب «يوهان كرويف ارينا» في العاصمة أمستردام.

#بلا_حدود