الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
جواو ماريو بقميص سبورتنغ لشبونة. (رويترز)

جواو ماريو بقميص سبورتنغ لشبونة. (رويترز)

سبورتنغ لشبونة يشكو الإنتر للفيفا بعد انتقال جواو ماريو إلى بنفيكا

رد نادي سبورتنغ لشبونة على إعلان انتقال جواو ماريو إلى بنفيكا مؤكداً أنه سيدافع عن مصالحه في ظل اشتباهه بأنه تم الاتفاق بين إنتر ميلان واللاعب على فسخ العقد لكي لا يحصل النادي البرتغالي على 30 مليون يورو المنصوص عليها في حالة انتقال اللاعب لنادٍ برتغالي.

وبعد ساعات من تأكد انضمام الدولي البرتغالي لبنفيكا، بعقد يمتد حتى 2026، أصدر سبورتنغ الذي كان يسعى لضم اللاعب للموسم المقبل، بياناً قوياً أكد فيه أنه حين انتقل اللاعب لإنتر في 2016، تعهد النادي الإيطالي واللاعب بدفع 30 مليون يورو إذا انتقل اللاعب بعدها لنادٍ برتغالي.

وبعدما تم فسخ العقد بين جواو ماريو وإنتر «بالتراضي»، وقع لاعب الوسط بحرية لبنفيكا، ليصبح غير مطالب بهذا الشرط، وهو ما يُعتقد أنه تم بشكل عمدي لتجنب دفع قيمة الشرط الجزائي.

وبدأ جواو ماريو مسيرته في ناشئي سبورتنغ وبعد فوزه في 2016 بأمم أوروبا مع البرتغال، انتقل إلى إنتر مقابل 40 مليون يورو وبعقد يمتد حتى يونيو 2022.

لكنه لم يثبت أقدامه في إنتر، وتمت إعارته إلى وست هام ولوكوموتيف ثم إلى سبورتنغ الموسم الماضي، الذي فاز معه بالدوري وكان عنصراً أساسياً في صفوفه.

وبعد أدائه الرائع، أظهر سبورتنغ رغبة في استمرار اللاعب، ولكن بنفيكا ظهر كمنافس له على الصفقة.

#بلا_حدود