الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

مشجعون يدعمون راشفورد بالجثو على الركبة

عبر العديد من المشجعين عن دعمهم للاعب كرة القدم الإنجليزي ماركوس راشفورد عبر الجثو على ركبة واحدة بجوار لوحة جدارية للاعب في جنوب مانشستر، تم ترميمها مؤخراً.

وأوضحت وكالة الأنباء البريطانية «بي إيه ميديا» أن نحو 200 شخص يحمل بعضهم لافتات عليها عبارة «حياة السود مهمة»، قدموا هذا الدعم «العاطفي والقوي» للاعب بجانب جدارية له تعرضت للتخريب مؤخراً قبل أن يجرى ترميمها.

وتم تشويه اللوحة الجدارية للاعب بعد ساعات من هزيمة المنتخب الإنجليزي أمام نظيره الإيطالي بضربات الجزاء الترجيحية مساء الأحد في نهائي كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020)، فيما اعتبرته الشرطة حادثاً عنصرياً.

وقال المتظاهر لامين توراي أمام الحشد بعد الجثو على الركبة بجوار الجدارية أمس الثلاثاء، إن الإساءات العنصرية التي وجهت عبر الإنترنت إلى راشفورد وكذلك بوكايو ساكا وجادون سانشو، «أشعلت حركة مناهضة العنصرية» في مانشستر.

وكانت الإساءات العنصرية وجهت للثلاثي إثر إهدارهم فرص التسجيل في ضربات الجزاء الترجيحية التي فاز بها المنتخب الإيطالي 3 / 2، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة بالتعادل 1 / 1.

وأدت تلك الإساءات إلى تصعيد الجدل السياسي حول العنصرية، سواء في كرة القدم أو في المجتمع بشكل عام.

#بلا_حدود