الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021
ميسي. (أي بي أيه)

ميسي. (أي بي أيه)

ما اللعب المالي النظيف وما دوره في عدم تجديد عقد ميسي؟

في تطور غير متوقع، أعلن برشلونة عدم تجديد عقد نجمه ليونيل ميسي، في الوقت الذي كانت تبدو فيه كل الأمور محسومة، وأن الطرفين توصلا إلى اتفاق نهائي للتجديد بعد محادثات طويلة.

وقال برشلونة في بيانه: «على الرغم من التوصل إلى اتفاق بين برشلونة وميسي لتجديد العقد، إلا أنه لا يمكن إضفاء الطابع الرسمي عليه بسبب العقبات الاقتصادية والهيكلية (لوائح الليغا الإسبانية)».

وأوضح برشلونة في بيانه أن عدم تمديد عقد ميسي هو لسبب اقتصادي محض. وكان النادي الكتالوني يحتاج إلى التخلص من بعض اللاعبين من أجل الامتثال لسقف الرواتب الذي تفرضه رابطة الليغا، عملاً بقانون اللعب المالي النظيف.

ما هو اللعب المالي النظيف؟

اللعب المالي النظيف عبارة عن سلسلة من الإجراءات التي يفرضها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، وهي تنص بشكل ملموس على أنه لا يمكن لأي نادٍ أن ينفق أموالاً أكثر مما يكسب. ويهدف هذا الإجراء إلى فرض السيطرة المالية على الأندية، لتفادي الخسائر، وفرض تكافؤ الفرص.

وفي عام 2019 أدخل «يويفا» تعديلاً على القانون، بعد اجتماع مع اتحاد الأندية الأوروبية، وتم نص قانون يلزم الأندية بعدم إنفاق أكثر من 100 مليون يورو من مداخيلهم السنوية.

وبالنظر لما سبق كان تجديد برشلونة لعقد ميسي، سيكسر قاعدة اللعب المالي التي يفرضها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، إذ إن كتلة الرواتب لا يمكن أن تتجاوز 70% من الدخل. خلاف ذلك، يمكن أن يؤدي كسر هذا الإجراء إلى عقوبات، والحرمان من المكافآت المالية في المسابقات، وحتى حرمان النادي من اللقب الذي تم الحصول عليه في نفس فترة كسر قانون اللعب المالي النظيف.

ووفقاً لوسائل الإعلام الإسبانية، تجاوز برشلونة هذه النسبة ليصل إلى 110%، لهذا كان يحاول في سوق الانتقالات الجارية التخلص من بعض اللاعبين أصحاب الأجور المرتفعة، لفتح مجال لراتب ميسي في فاتورة الرواتب العالية.

تبخر أمل اتفاقية الليغا الجديدة

أعلنت رابطة الليغا خلال الأيام الماضية توصلها إلى اتفاقية رعاية مع صندوق الاستثمار «CVC»، من شأنها أن تمنح المسابقة، والأندية 2.7 مليار يورو، وهو ما عزز آمال برشلونة في تجديد عقد ميسي.

كان سيذهب ما مجموعه 270 مليوناً من هذا المبلغ إلى خزائن برشلونة من أجل التخفيف من الوضع المالي، وزيادة رأس مال المؤسسة بنسبة 15%.

ومع ذلك، وعلى الرغم من حقيقة أن أسباب عدم تجديد برشلونة لميسي في الوقت الحالي ليست واضحة للغاية، إلا أنه في إسبانيا يؤكدون أن هذه الأموال التي ستأتي لن تكون كافية للتجديد لميسي.

#بلا_حدود