السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021
فرانك كيسي (أ ف ب)

فرانك كيسي (أ ف ب)

فرانك كيسي يثير غضب ميلان.. وباريس سان جيرمان ينتظر

تحول لاعب الوسط الإيفواري الدولي فرانك كيسي إلى قنبلة موقوتة في ظل معاناة النادي الإيطالي من الفشل في التوصل لاتفاق من أجل تمديد تعاقده.

ميلان لا يريد تكرار تجربة حارسه الإيطالي الدولي السابق جانلويجي دوناروما الذي رحل عن النادي في صفقة انتقال مجانية بنهاية الموسم الماضي ووقع لصفوف باريس سان جيرمان الفرنسي.

إدارة الروزنيري قررت التحدث مع اللاعب بشكل مبكر من أجل تمديد عقده والذي ينتهي بنهاية الموسم الحالي مع استغلال فترة التوقف الدولي، حيث يغيب اللاعب عن قائمة منتخب بلاده بسبب الإصابة.

غضب في ميلان

طلب الإيفواري فرانك كيسي 7 ملايين يورو في الموسم الواحد من أجل تمديد تعاقده مع ميلان وهو ما دفع النادي لتقديم 6.5 مليون يورو كراتب في الموسم الواحد وكانت الصدمة في رفض اللاعب تمديد العقد.

الصدمة ليست في رفض اللاعب فقط في تمديد تعاقده، بل كون الإيفواري قرر رفع مطالبه المالية إلى 10 ملايين يورو في الموسم الواحد من أجل البقاء مع الفريق، وهو ما دفع النادي لاتخاذ قرار بالتخلص من اللاعب في فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل بدلاً من رحيله مجاناً بنهاية الموسم الحالي.

ويعد باريس سان جيرمان الفرنسي أبرز المهتمين بضم كيسي اللاعب الذي انضم لميلان في صيف 2017، قادماً من فريق أتالانتا، ولعب مع الفريق 184 مباراة في مختلف المسابقات، سجل 30 هدفاً وقدم 15 تمريرة حاسمة.

يذكر أن ميلان يتحضر لمواجهة لاتسيو يوم 12 سبتمبر بعد انتهاء فترة التوقف الدولي.

#بلا_حدود