الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021
ليونيل سكالوني. (رويترز)

ليونيل سكالوني. (رويترز)

مدرب الأرجنتين يشعر بالاستياء بعد إلغاء المواجهة أمام البرازيل

أعرب ليونيل سكالوني المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني عن شعوره بالاستياء إزاء إلغاء مباراة فريقه أمام البرازيل، ضمن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال قطر 2022 مساء الأحد، بعد اقتحام سلطات الصحة البرازيلية أرض الملعب.

واقتحمت السلطات الصحية البرازيلية أرض الملعب في محاولة لمنع 4 من لاعبي المنتخب الأرجنتيني من المحترفين في الدوري الإنجليزي الممتاز من المشاركة في المباراة، نظراً لأن اللوائح تنص على ضرورة خضوع الشخص القادم من بريطانيا إلى البرازيل للحجر الصحي لمدة 14 يوماً.

وأكد سكالوني أن البرازيل لم تخطر فريقه بأن المباراة تواجه إمكانية الإلغاء بسبب خرق بروتوكولات مكافحة جائحة كورونا.

وقال سكالوني في تصريحات صحفية الاثنين: «لم يتم إبلاغنا مطلقاً بإمكانية عدم خوض المباراة، أردنا خوض المباراة، وكذلك الأمر بالنسبة للاعبي المنتخب البرازيلي».

وأضاف «هذا الأمر جعلني أشعر بحزن شديد، لا أبحث عن أي متواطئين، ما إذا كان حدث شيء ما أو لا، إنه ليس الوقت المناسب لذلك».

وختم بالقول «كان ينبغي أن يكون احتفالاً للجميع، أن يستمتعوا بأفضل لاعبين في العالم، أود أن يدرك الناس في الأرجنتين أنني كمدرب علي أن أدافع عن لاعبي فريقي».

#بلا_حدود