الاثنين - 18 أكتوبر 2021
الاثنين - 18 أكتوبر 2021
دييغو مارادونا. (غيتي)

دييغو مارادونا. (غيتي)

أبرز 10 لاعبين كرمتهم أنديتهم بحجب أرقام قمصانهم

على مر التاريخ قامت عدة أندية بتكريم وتخليد ذكرى أبرز لاعبيها عن طريق حجب أرقام قمصانهم، بعد توقفهم عن اللعب، سواء بسبب الاعتزال أو الموت.

وفي هذه المساحة نستعرض معكم قائمة أبرز 10 لاعبين كرمتهم أنديتهم بحجب أرقام قمصانهم:

ـ دييغو مارادونا (الرقم 10 في نابولي)

حجب نابولي في عام 2000، الرقم 10 الذي حمله الأسطورة الأرجنتينية الراحل دييغو مارادونا، خلال 7 سنوات قضاها مع النادي.

ويعتبر مارادونا أفضل لاعب في تاريخ نابولي، وواحداً من بين الأفضل في تاريخ كرة القدم. وقاد مارادونا نابولي خلال مرحلته إلى التتويج باللقبين الوحيدين للنادي في تاريخه بالدوري الإيطالي.

ومن المثير للاهتمام، أن الأرجنتين حاولت أيضاً حجب الرقم 10 على المستوى الدولي، قبل انطلاقة كأس العالم 2002، لكن طلبهم قوبل بالرفض من طرف «فيفا».

ـ بيليه (الرقم 10 في نيويورك كوسموس)

الأسطورة البرازيلية بيليه، لعب في آخر سنوات مسيرته مع نادي نيويورك كوسموس الأمريكي بين عامي 1975 إلى 1977، حيث سجل 64 هدفاً في 107 مباريات في سنواته الأخيرة.

وقرر نيويورك كوسموس حجب الرقم 10، بعد اعتزال بيليه تكريماً له، واعترافاً بدوره في زيادة الاهتمام بكرة القدم في الولايات المتحدة الأمريكية.

ـ يوهان كرويف (الرقم 14 في أياكس)

في عام 2007، وكهدية في عيد ميلاده الستين، قرر أياكس حجب الرقم 14 تكريماً لأسطورته الراحل يوهان كرويف.

وقاد كرويف المتوج بالكرة الذهبية 3 مرات، أياكس خلال فترته كلاعب إلى الفوز بدوري الأبطال 3 مرات، والدوري الهولندي 8 مرات، وألقاب أخرى عديدة. كما لعب الجناح الهولندي الراحل لبرشلونة، وقادهم كمدرب لتحقيق لقب دوري الأبطال، والليغا 4 مرات، إلى جانب عدة ألقاب أخرى.

وفكر برشلونة أيضاً في حجب القميص رقم 14، لكنهم لم يفعلوا القرار، نظراً لأن كرويف حمل عدة أرقام مختلفة مع الفريق.

ـ باولو مالديني (الرقم 3 في ميلان)

تم حجب الرقم 3 في ميلان منذ مباراة باولو مالديني الأخيرة مع النادي في عام 2009.

وكرم ميلان أسطورة دفاعه، الذي دافع عن ألوان الفريق طوال مسيرته، بعد مسيرة حافلة بالألقاب حقق خلالها مع الفريق دوري الأبطال 5 مرات، والدوري الإيطالي 7 مرات.

وكان لمالديني طلب خاص من ميلان بعد حجب رقمه، وهو منح الرقم 3 لأحد أبنائه في حال تمكنه من التألق مع الفريق الأول.

ـ بوبي مور (الرقم 6 في وست هام)

أسطورة الدفاع الإنجليزي، المتوج بكأس العالم مع منتخب إنجلترا في عام 1966، تم حجب رقمه 6 مع ناديه وست هام الإنجليزي في عام 2008، بمناسبة الذكرى الخمسين لظهوره الأول مع الفريق.

وكان آخر لاعب ارتدى الرقم 6 مع وست هام هو ماثيو أبسون، الذي حصل على الرقم 15، بعد قرار النادي حجب الرقم 6.

ـ فرانكو باريزي (الرقم 6 في ميلان)

مالديني ليس أسطورة ميلان الوحيد الذي تم حجب رقم قميصه.

ميلان قام أيضاً بتكريم شريكه الدفاعي القديم فرانكو باريزي، بحجب الرقم 6، وذلك بعد فوزه مع الفريق بالدوري الإيطالي 6 مرات، ودوري الأبطال 3 مرات، خلال مسيرة استمرت 20 عاماً.

وتم حجب قميص باريزي عام 1997، بعد مباراته الأخيرة مع النادي. وبعد ذلك بعامين، حصل على لقب لاعب القرن في ميلان.

ـ روبرتو باجيو (الرقم 10 في بريشيا)

قرر نادي بريشيا الذي أنهى فيه النجم الإيطالي روبرتو باجيو مسيرته المهنية، بعد تحقيقه لنجاحات عديدة في أندية ميلان، يوفنتوس، وإنتر.

ولعب باجيو المتوج بالكرة الذهبية في عام 1993 لبريشيا من عام 2000 إلى 2004، حين كان يبلغ من العمر (33 عاماً)، ولعب مع الفريق 101 مباراة، سجل خلالها 46 هدفاً، و11 تمريرة حاسمة.

ـ مارك فيفيان فوي (الرقم 23 في مانشستر سيتي)

توفي النجم الكاميروني مارك فيفيان فوي في عام 2003 خلال مباراة منتخب بلاده ضد كولومبيا بكأس القارات.

وعلى الرغم من المحاولات اليائسة للمسعفين لإنعاشه، فقد توفي في المستشفى بسبب سكتة قلبية مفاجئة.

وقرر مانشستر سيتي الذي كان آخر نادٍ لعب له مارك فيفيان فوي قبل وفاته، حجب القميص رقم 23 تكريماً له.

ولعب فوي الذي كان يشغل مركز خط الوسط، 38 مباراة مع مان سيتي، وسجل 9 أهداف.

ـ هنريك لارسون (الرقم 17 في هلسينغبورغ السويدي)

كان نادي هلسينغبورغ السويدي هو من قدم موهبة هنريك لارسون لكرة القدم الأوروبية. لاعب مانشستر يونايتد، وبرشلونة، سابقاً، استمتع بفترتين ناجحتين مع الفريق، كانت الأولى في بداياته بين عامي 1992، و1993، والفترة الثانية كانت في نهاية مسيرته بين عامي 2007 و2009.

وارتدى لارسون القميص رقم 17 حتى تقاعده في عام 2013. وللاحتفال بمسيرته المذهلة، حجب هلسينغبورغ رقمه بعد فترة وجيزة من اعتزاله مع الفريق.

ـ روجيريو سيني (الرقم 1 في ساو باولو)

لعب حارس المرمى البرازيلي سيني أكثر من 1200 مباراة مع ساو باولو في مسيرة بدأت عام 1990 وانتهت عام 2015.

ما كان أكثر من رائع هو سجله التهديفي، إذ كان معروفاً ببراعته في تنفيذ الكرات الثابتة، وسجل 131 هدفاً.

وحمل مع ساو باولو رقم فريد أيضاً. رقم 01، وهو رقم 10 مقلوب عن قصد، للإشارة إلى براعته في تسجيل الأهداف كرقم 10.

وتم حجب القميص رقم واحد في ساو باولو، عقب اعتزاله ودخوله عالم التدريب.

#بلا_حدود