السبت - 16 أكتوبر 2021
السبت - 16 أكتوبر 2021
( رويترز )

( رويترز )

كيف انهار ريال مدريد مؤخراً؟

اعترف الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد بوجود مشاكل في الفريق، أدت للتعثر في المباريات الأخيرة أمام فياريال وشيريف تيراسبول ومن ثم إسبانيول.

وقال كارلو أنشيلوتي عقب الهزيمة أمام إسبانيول بهدفين مقابل هدف أمس الأحد في الدوري الإسباني إن الفريق لعب بشكلٍ سيئ، ولا يوجد شيء آخر ليقوله بشأن ذلك.

وأضاف الإيطالي «الآن هنالك فترة توقف دولي وعلينا معرفة أسباب التغيير الذي طرأ على الفريق في الفترة الماضية».

وقدم ريال مدريد بداية قوية مع أنشيلوتي، واستمرت حتى الفوز على ريال مايوركا بستة أهداف مقابل هدف، قبل أن يبدأ السقوط، بالتعادل مع فياريال دون أهداف، ومن ثم الهزيمة على يد شيريف تيراسبول وإسبانيول بهدفين مقابل هدف في كل مباراة.

عقم هجومي وأزمة دفاعية بسبب 4-4-2!

وسلطت صحيفة «ماركا» الإسبانية الضوء على الأسباب التي قادت ريال مدريد إلى الانهيار وافتقاد الفوز في المباريات الثلاث الأخيرة في الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا.

وعانى ريال مدريد من ابتعاد المهاجمين عن التسجيل في مواجهات فياريال وشيريف وإسبانيول، حيث سجل «الميرينغي» هدفين فقط عن طريق المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة.

ووجهت الصحيفة الإسبانية أسهم الانتقاد لمهاجمي ريال مدريد بسبب فشلهم في الوصول إلى المرمى، باستثناء بنزيمة الذي سجل الثنائية.

وخلال المباراتين الأخيرتين اعتمد أنشيلوتي على طريقة 4-4-2 بدلاً من 4-3-3، وهذا التغيير أدى لظهور شكل جديد لهجوم الريال، وتسبب بابتعاد اللاعبين عن زيارة الشباك فيهما.

هذا التغيير أدى لأزمة دفاعية أيضاً، بتلقي الفريق 4 أهداف في أخر مباراتين، مع اقتراب المنافسين من تسجيل عدد أكبر من الأهداف لولا الحظ الذي وقف في وجههم.

وتعود المشاكل الدفاعية لغياب اللاعبين الأساسين، حيث اضطر المدرب الإيطالي لنقل دافيد ألابا لمركز الظهير الأيسر رغم التأكيد على أنه لاعب في قلب الدفاع.

بجانب الغيابات فإن 4-4-2 ساهمت بهذه المشاكل بحسب ما قالته «ماركا» في تقريرها.

#بلا_حدود