الجمعة - 22 أكتوبر 2021
الجمعة - 22 أكتوبر 2021
إيدين هازارد من مواجهة بلجيكا وفرنسا (غيتي)

إيدين هازارد من مواجهة بلجيكا وفرنسا (غيتي)

الإصابات كابوس يطارد هازارد منذ انتقاله لريال مدريد

يواصل كابوس الإصابات مطاردة النجم البلجيكي إيدين هازارد، بعد إصابته من جديد في خسارة منتخب بلاده بلجيكا ضد فرنسا (3-2) الخميس في نصف نهائي دوري الأمم الأوروبية.

وغادر هازارد المباراة في الدقيقة 75 بسبب الإصابة، وتم استبداله على الفور بلياندرو تروسارد، وأظهرت الفحوصات الطبية التي خضع لها اللاعب الجمعة أنه يعاني من حمل زائد في العضلات، سيجبره على العودة إلى ريال مدريد، وبالتالي الغياب عن مباراة بلجيكا ضد إيطاليا لتحديد المركز الثالث بدوري الأمم الأوروبية، إضافة إلى شكوك بشأن لحاقه بمباراتي ريال مدريد القادمتين ضد أتلتيك بيلباو بالدوري الإسباني، وشاختار دونيتسك بدوري أبطال أوروبا.

ولازم سوء الحظ مع الإصابات هازارد منذ انتقاله إلى ريال مدريد من تشيلسي في عام 2019، مقابل صفقة قياسية بلغت 115 مليون يورو، حيث تعرض إلى 13 إصابة مختلفة، أبعدته عن 57 مباراة مع الفريق، فيما لعب مع ريال مدريد حتى الآن 52 مباراة فقط بجميع المسابقات، وسجل 5 أهداف، وقدم 9 تمريرات حاسمة.

وغاب إيدين هازارد 405 أيام حتى الآن بسبب الإصابة، منذ انتقاله إلى ريال مدريد في يونيو 2019. ويعد سجل إصاباته مقلقاً للنادي الذي قد يتجه إلى بيعه الصيف القادم، في حال لم يتجاوز سلسلة إصاباته، ويستعيد مستواه الذي أغرى ريال مدريد بضمه من تشيلسي.

#بلا_حدود