الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الكرة الذهبية (غيتي)

الكرة الذهبية (غيتي)

5 لاعبين غابوا عن قائمة الكرة الذهبية استحقوا التواجد

أعلنت مجلة «فرانس فوتبول» الجمعة عن القائمة المختصرة للمرشحين للكرة الذهبية 2021، والمكونة من 30 لاعباً. قائمة لم تخلُ من الأسماء التقليدية في السنوات الأخيرة مثل: ليونيل ميسي، كريستيانو رونالدو، وروبرت ليفاندوفسكي. في المقابل تم استبعاد بعض اللاعبين الذين خاضوا موسماً رائعاً تماماً، واستحقوا التواجد في القائمة. كان هؤلاء اللاعبون مهمين لفرقهم ولعبوا أدواراً مهمة لناديهم وبلدهم.

ليونيل ميسي هو المرشح المفضل للفوز بالجائزة الفردية المرموقة في 29 نوفمبر من هذا العام. ومع ذلك، سيواجه منافسة شديدة من أمثال روبرت ليفاندوفسكي، وجورجينيو.

في هذه المساحة نستعرض معكم 5 لاعبين غابوا عن قائمة الكرة الذهبية استحقوا التواجد:

ـ توماس مولر (بايرن ميونخ / ألمانيا)

كان روبرت ليفاندوفسكي بلا شك الرجل الرئيسي لبايرن ميونيخ الموسم الماضي، لكن أرقام توماس مولر في موسم (2020ـ2021) كانت رائعة للغاية أيضاً.

سجل النجم الألماني 11 هدفاً، و19 تمريرة حاسمة في 33 مباراة بالدوري الألماني الموسم الماضي. هذا الموسم، واصل مولر من حيث توقف الموسم الماضي، وسجل 4 أهداف في 7 مباريات مع بايرن ميونيخ بالدوري الألماني. كان اللاعب البالغ من العمر 32 عاماً، في حالة ممتازة خلال الأشهر الـ12 الماضية.

وكان استبعاد مولر من قائمة الكرة الذهبية المكونة من 30 لاعباً أمر محيراً بصراحة.

ـ فيديريكو كييزا (يوفنتوس / إيطاليا)

تواجد 5 إيطاليين ضمن القائمة المختصرة للكرة الذهبية المكونة من 30 لاعباً، لكن اسماً واحداً كبيراً غاب هو نجم يوفنتوس فيديريكو كييزا. المهاجم البالغ من العمر 23 عاماً لعب دور البطولة في فوز إيطاليا ببطولة أوروبا 2020، حيث سجل هدفاً حاسماً في نصف النهائي. يمكن القول إنه أفضل لاعب في يوفنتوس في الوقت الحالي، وله كل الحق في الشعور بخيبة أمل بشأن عدم ترشيحه.

إذا استمر فيديريكو كييزا في اللعب على نفس المنوال، فإنه بالتأكيد سيكون ضمن قائمة المرشحين للكرة الذهبية لسنوات عديدة مستقبلاً.

ـ يان أوبلاك (أتليتكو مدريد / سلوفينيا)

تفوق أتلتيكو مدريد مرة أخرى على ريال مدريد، وبرشلونة، الموسم الماضي وتوج بلقب الدوري الإسباني. لعب لويس سواريز دوراً مهماً، حيث سجل الكثير من الأهداف المهمة لأتلتيكو مدريد. لكن الرجل الذي لعب دوراً أكبر في فوز الروخي بلانكوس بالليغا هو حارس المرمى يان أوبلاك.

يعد حارس المرمى السلوفيني أحد أكثر حراس المرمى ثباتاً في المستوى في كرة القدم العالمية في الوقت الحالي، وكان من بين أفضل حراس المرمى في اللعبة خلال المواسم الثلاثة أو الأربعة الماضية.

أوبلاك الفائز بجائزة زامورا كأفضل حارس مرمى بالليغا في عام 2021، مثل إميليانو مارتينيز تم ترشيحه لجائزة «ياشين». ومع ذلك، فإن السلوفيني يستحق بالتأكيد أيضاً مكاناً في القائمة المختصرة للكرة الذهبية 2021.

ـ إميليانو مارتينيز (أستون فيلا / الأرجنتين)

جعل فوز الأرجنتين بكأس كوبا أمريكا 2021، ليونيل ميسي المرشح الأوفر حظاً للفوز بجائزة الكرة الذهبية لهذا العام. وكان أحد اللاعبين الذين لعبوا دوراً رئيسياً في هذا الإنجاز هو الحارس إميليانو مارتينيز.

قام حارس المرمى البالغ من العمر 29 عاماً ببعض التصديات الحاسمة، وكان بطلاً لركلات الترجيح التي فازت بها الأرجنتين على كولومبيا في نصف النهائي. يعد مارتينيز أحد أفضل حراس المرمى في العالم في الوقت الحالي، وارتفعت أسهمه بشكل كبير في العام الماضي.

ونظراً لأدائه الاستثنائي مع فريقه أستون فيلا، والأرجنتين، تواجد مارتينيز ضمن المرشحين لجائزة «ياشين» لأفضل حارس مرمى في العالم، إلا أنه كان يستحق أيضاً مكاناً في القائمة المختصرة للكرة الذهبية.

ـ كاسيميرو (ريال مدريد / البرازيل)

يعد كاسيميرو أحد أفضل لاعبي خط الوسط الدفاعيين في هذا الجيل، وقد قضى عاماً متسقاً بشكل لا يصدق مع كل من ريال مدريد، والمنتخب البرازيلي.

قادر على كسر اللعب، وإعداد الهجمات، كاسيميرو هو أحد ركائز الأساسية في تشكيلة ريال مدريد في السنوات الأخيرة. وجود كاسيميرو في الفريق يمنح الحرية لأمثال توني كروس، ولوكا مودريتش، وبقية لاعبي ريال مدريد. وكقائد في المنتخب البرازيلي أيضاً، كان أداء كاسيميرو على مدار العام الماضي يستحق بالتأكيد إدراجه في القائمة المختصرة للكرة الذهبية المكونة من 30 لاعباً.

يعتبر البرازيلي من بين أفضل لاعبي خط الوسط في كرة القدم العالمية في الوقت الحالي، ومن المفاجئ أن نرى اسمه مفقوداً من القائمة المختصرة للكرة الذهبية.

نجوم آخرون كانوا يستحقون التواجد: جوشوا كيميش، توني كروس، أنطونيو روديغر، كوكي، ممفيس ديباي.

#بلا_حدود