الجمعة - 03 ديسمبر 2021
الجمعة - 03 ديسمبر 2021
خوسيه بوردالاس مدرب فالنسيا (غيتي)

خوسيه بوردالاس مدرب فالنسيا (غيتي)

تاريخ «بوردلاس» وحاضره يلمحان لفوز برشلونة على فالنسيا

يسعى برشلونة، مساء اليوم الأحد، لإعادة الفرحة إلى مدرجات ملعب كامب نو، عندما يستضيف فالنسيا على ملعبه، ضمن قمة الجولة التاسعة من الدوري الإسباني.

وعانى برشلونة في الجولات الماضية من الليغا، بالخسارة من أتلتيكو مدريد، والتعادل مع قادش وغرناطة وأتلتيك بيلباو، في 7 جولات خاضها قبل مباراته مع فالنسيا.

ولم يتذوق برشلونة طعم الفوز في كل المسابقات إلا مرة واحدة في آخر 6 مباريات، بخسارته في 3 مباريات، مقابل تعادلين، وفوز واحد.

العودة من بوابة فالنسيا وبوردلاس

وقد يكون فالنسيا ضحية لعودة كتيبة المدرب الهولندي رونالد كومان إلى الطريق الصحيح، وهذا ما تؤكده النتائج التي يمتلكها مدرب «الخفافيش» خوسيه بوردالاس أمام برشلونة.

ولعب بوردالاس 5 مباريات سابقة في كامب نو، خسر 3 مباريات منها وتعادل في مواجهتين، من دون أن يحقق أي فوز.

وزار بوردالاس كامب نو لأول مرة في 2 يناير 2008 رفقة ألكويانو ضمن إياب دور الـ32 وتعادل الفريقان بهدفين لمثلهما، والمباراة الثانية كانت في موسم 2017-2018 رفقة خيتافي وتعادل الفريقان بنتيجة 0-0، قبل خسارته المباريات الثلاث الأخيرة.

بوردالاس يعترف بقوة البارسا

وقبل انطلاق المباراة تحدث بوردالاس عن مواجهة برشلونة في المؤتمر الصحفي، وأكد خلاله اقتراب برشلونة من العودة إلى الطريق الصحيح، محذراً اللاعبين من التهاون في نفس الوقت.

وقال بوردالاس في تصريحات نقلتها صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، إن برشلونة لا يمتلك ليونيل ميسي إلا أن الفريق يضم لاعبين رائعين.

وأضاف «تأثير رحيل ميسي سيتضاءل بعد فترة قصيرة كما حدث مع ريال مدريد وكريستيانو رونالدو، ريال مدريد أظهر قدرته على التتويج بالألقاب».

وأكد بوردالاس في حديثه أن برشلونة ما زال مرشحاً بقوة للتتويج بلقب الدوري الإسباني رغم البداية السيئة التي ظهرت بسبب الإصابات وغياب لاعبين مهمين.