الثلاثاء - 30 نوفمبر 2021
الثلاثاء - 30 نوفمبر 2021
ليونيل ميسي. (أ ف ب)

ليونيل ميسي. (أ ف ب)

ميسي يحمل لابورتا مسؤولية رحيله: لم يطلب مني اللعب مجاناً

أبدى الأرجنتيني ليونيل ميسي، مهاجم باريس سان جيرمان، شعوره بالحزن على خلفية التصريحات التي أدلى بها رئيس برشلونة جوان لابورتا بخصوص طلبه منه اللعب مجاناً بعد نهاية عقده مع الفريق الكتالوني الموسم الماضي، نافياً الأمر، ومؤكداً أنه على استعداد للعودة والعمل داخل هذا النادي الذي أكد عشقه له.

وفي مقابلة مع صحيفة (سبورت) الرياضية قال ميسي: «لقد شرحت طريقة خروجي من النادي، لقد فعلت كل ما هو ممكن للبقاء فيه، لكن لم يطلب مني أحد مطلقاً اللعب مجاناً.. طُلب مني الموافقة على خفض راتبي للنصف، وقمت بذلك دون أي مشكلة. كانت لدي الرغبة في مساعدة النادي، رغبتي أنا وأسرتي كانت تتمثل في البقاء في برشلونة».

وتابع: «لم يطلب مني أحد اللعب مجاناً لكن في نفس الوقت تبدو لي كلمات الرئيس خارج السياق. لقد تألمت منها لأنني أعتقد أنه لا يحتاج لقول ذلك، فهذا يعكس عدم تحمله المسؤولية، كما أنها تولد نوعاً من الشك وسط الجماهير وهو الأمر الذي أعتقد أنني لا أستحقه».

وحول إمكانية عودته للبرسا بعد انتهاء عقده مع باريس سان جيرمان والذي يمتد لموسمين، قال: «لا أعلم إذا كنت سأقوم بذلك بعد انتهاء عقدي مع بي إس جي. لكن ما هو مؤكد تقريباً أننا سنعود للعيش في برشلونة وأن حياتنا ستكون هناك. هذا هو ما تريده زوجتي وما أحبه أيضاً. لا أعلم إذا كنت سأعود للعب في برشلونة لكنني سأعود للعيش في المدينة».

وبخصوص النادي أكد: «قلت دوماً إنني أرغب في مساعدة النادي طالما كنت مفيداً له وطالما كان بإمكاني الإضافة والمساهمة في أن يصبح النادي أفضل. أتمنى العمل كسكرتير فني في وقت ما، لا أعلم إذا كنت سأقوم بذلك في برشلونة أم لا، لكني أود المساهمة في مساعدة النادي الذي أعشقه والذي أريد أن يواصل نتائجه الإيجابية وأن يواصل التطور وكونه أحد أفضل أندية العالم».

وبخصوص رأيه في الفريق هذا الموسم، قال «البرسا يمتلك فريقاً رائعاً، يلعب بشكل جيد للغاية. ظهر لاعبون شباب جيدون للغاية مثل جافي، كما أن الفريق يستفيد الآن من عودة أجويرو وديمبيلي، وهذا سيساعده كثيراً. الفريق سيحظى دوماً بأفضل لاعبي العالم، وسينافس دوما على لقب الليغا، وعلى باقي البطولات».

كان ميسي (34 عاماً) قد غادر برشلونة الذي كان قد انضم إليه وعمره 13 عاماً ولعب لفريقه الأول لمدة 17 موسماً ليحقق معه كل الألقاب الممكنة منها الليغا (10 مرات) ودوري أبطال أوروبا (4 مرات) كما توج معه بجائزة الكرة الذهبية 6 مرات، لينتقل إلى صفوف بي إس جي بعد فشل تجديد عقده مع النادي بسبب الظروف الاقتصادية ولوائح رابطة الليغا بخصوص تحديد سقف لرواتب اللاعبين بما يتماشى مع دخل الأندية.