الجمعة - 03 ديسمبر 2021
الجمعة - 03 ديسمبر 2021

كارفاخال يستنجد بـ«البروكلي» للتغلب على الإصابات المتكررة

دفعت الإصابات المتلاحقة التي عانى منها داني كارفاخال بالمواسم الماضية مع ريال مدريد وحرمته من خوض بطولات كبرى مع منتخب إسبانيا، اللاعب إلى تغيير كل ما يمكن التحكم فيه، وفي المقدمة نظامه الغذائي، كي يتلافى المتاعب العضلية.

وقال كارفاخال: «أتناول البروكلي صباحاً ومساءً وليلاً»، مضيفاً: «بعد البحث عن الأسباب وجدت أن هناك عناصر غذائية ينبغي استبعادها. أعتمد نظاماً أكثر صرامة الآن، يخلو من الجلوتين والقمح وأشعر أنني أفضل حالاً»، بعد وصوله لمرحلة اليأس بسبب تكرار إصاباته.

ومع الإصابات المتعاقبة، درس اللاعب أسلوب حياته على مدار اليوم لمعرفة الأشياء التي يستطيع تغييرها ومن شأنها مساعدته على الحد من الإصابات، مثل التدريبات وطريقة الاسترخاء، كاشفاً أنه يشعر بأنه على ما يرام في الوقت الحالي وأصبح يحصل على مزيد من دقائق اللعب منذ العودة من كامب نو.

وأكد «أشعر أنني جاهز تماماً رغم أن الأطباء أبلغوني عدة مرات بأنني لست مستعداً بعد للمنافسة وارتداء قميص المنتخب. اللعب في «لا روخا» شرف كبير ولم أستطع الظهور مع المنتخب منذ وقت طويل بسبب الإصابات المتتالية لكن ربما أتمكن من ذلك خلال مونديال 2022».