الاثنين - 29 نوفمبر 2021
الاثنين - 29 نوفمبر 2021
من مباراة فالنسيا وأتلتيكو مدريد. (أ ف ب)

من مباراة فالنسيا وأتلتيكو مدريد. (أ ف ب)

«ريمونتادا» فالنسيا تقوده لتعادل درامي أمام أتلتيكو في الليغا

اقتنص فالنسيا تعادلاً قاتلاً أمام ضيفه أتلتيكو مدريد الذي كان متقدماً حتى الوقت الضائع (1-3)، لتنتهي المباراة «الدرامية» بالتعادل (3-3) اليوم الأحد ضمن مباريات الجولة الـ13 بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم «الليغا».

وعلى ملعب (المستايا)، كان التفوق في النتيجة من نصيب الفريق المدريدي الضيف بفضل مهاجمه ونجمه المخضرم الأوروغوياني لويس سواريز الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 35، هو السابع له في الليغا هذا الموسم.

ولكن بعد 5 دقائق من بداية الشوط الثاني، أدرك فالنسيا التعادل بمساعدة النيران الصديقة بهدف المدافع المونتينغري ستيفان سافيتش بالخطأ في مرماه.

رد الأتلتي لم يتأخر وليس بهدف واحد بل اثنين في غضون دقيقتين (ق58 و60) عن طريق الفرنسي أنطوان غريزمان والكرواتي شيمي فيرساليكو على الترتيب.

ظن الجميع أن المباراة في طريقها للنهاية بفوز أتلتيكو، إلا أن لاعبي فالنسيا كان لهم رأي آخر، وتمكنوا من قلب الطاولة على الضيوف بهدفين في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع سجلهما المتألق الشاب هوغو دوران.

وبهذا يعود فريق الأرجنتيني دييغو سيميوني لمسلسل تعادلاته من جديد، وهو الثالث له خلال آخر 5 مباريات، والخامس هذا الموسم.

وأصبح رصيد الفريق 23 نقطة يحتل بها المركز الرابع، مع مباراة مؤجلة في رصيده.

فيما يأتي فالنسيا في منتصف الترتيب مؤقتاً برصيد 17 نقطة.