الاثنين - 29 نوفمبر 2021
الاثنين - 29 نوفمبر 2021
جوشوا كيمتش. (أ ف ب)

جوشوا كيمتش. (أ ف ب)

بايرن ميونيخ يخطط لخفض رواتب لاعبين يرفضون التطعيم

بعد إظهار جوشوا كيميتش علناً لموقفه الرافض للتطعيم ضد فيروس كورونا، أخذ بايرن ميونيخ مسألة تلقيح لاعبيه على محمل الجد، تفادياً لتحمل المزيد من المخاطر.

ودخل كيميتش الحجر الصحي في معسكر منتخب ألمانيا بعد تأكد مخالطته رفقة 3 لاعبين آخرين لزميله في بايرن ميونيخ نيكولاس سولي، الذي جاءت نتيجة اختباره إيجابية.

وبدأ النادي الألماني وفقاً لشبكة «كادينا كوبي»، بعد ما حدث في معسكر منتخب ألمانيا يفكر بالفعل في خفض رواتب جميع لاعبيه الذين يرفضون التطعيم بفضل القانون الجديد للحكومة الألمانية الذي دخل حيز التنفيذ في 1 نوفمبر الجاري، ويمكّن أي صاحب عمل تخفيض رواتب موظفيه، الذين لم يطعموا بقرارهم الخاص.

الحالة الأكثر شيوعاً في بايرن ميونيخ، والتي تتعلق بهذه المشكلة هي موقف كيميتش، أحد قادة وأعمدة الفريق، حيث لا يرغب الألماني الدولي في تلقي اللقاح حتى تكتشف جميع الآثار الجانبية للقاح.

وقال كيميتش في تصريحات لوسائل الإعلام: «ما زالت لدي تحفظاتي لأنه لا توجد دراسات طويلة الأمد أعتقد أنه يجب احترام موقفي لكن هذا لا يعني أنني أرفض التلقيح أو أنني معارض له».

وكان كيميتش أثار ضجة كبيرة، وتعرض لانتقادات عديدة في ألمانيا، بعدما كشف مؤخراً أنه لم يحصل على اللقاح، بسبب قلقه من الآثار الجانبية على المدى الطويل.

وقال وزير الداخلية الألماني هورست سيهوفر، رداً على كيميتش: «فكر بالأمر مجدداً، أنت نموذج، وإذا حصلت على اللقاح فسيقول غيرك أنا أريده أيضاً».

وعلق توماس ميرتنز رئيس اللجنة الدائمة للتطعيم في معهد «روبرت كوخ» على ما قاله كيميتش: «جوشوا خبير في كرة القدم بالتأكيد، لكنه ليس خبيراً بالتطعيمات واللقاحات».