الاثنين - 17 يناير 2022
الاثنين - 17 يناير 2022
فينيسيوس جونيور (غيتي)

فينيسيوس جونيور (غيتي)

ريال مدريد يضرب 3 عصافير بحجر في ليلة مثيرة

قضت جماهير ريال مدريد ليلة رائعة مساء السبت عقب تعثر الغريم التقليدي برشلونة للمرة الأولى تحت قيادة المدرب الجديد تشافي هيرنانديز بهدف نظيف أمام ريال بيتيس على ملعب كامب نو.

وكان الخبر السار الآخر هو سقوط أتلتيكو مدريد في الخسارة بهدفين لهدف أمام ريال مايوركا، وما زاد من سعادة المدرديستا أن صاحب الهدف الثاني لمايوركا والذي سجل في الدقيقة الـ90 هو اللاعب الياباني المعار من ريال مدريد تاكيفوسا كوبو الذي تسبب في ثاني هزيمة لفريق دييغو سيميوني في الدوري الإسباني هذا الموسم.

الفريق الأبيض العاصمي ليلته الرائعة استمرت من خلال الفوز في ملعب صعب بحجم الأنويتا أمام ريال سوسيداد بثنائية نظيفة من توقيع فينيسيوس جونيور ولوكا يوفيتش.

ليلة القبض على الليغا

وصفت صحيفة «ماركا» الإسبانية المقربة من ريال مدريد ليلة السبت بليلة القبض على الليغا عقب وصول فريق كارلو أنشيلوتي للنقطة الـ39 في صدارة جدول الترتيب بفارق الـ16 نقطة عن برشلونة وبفارق 10 نقاط عن أتلتيكو مدريد.

3 مكاسب عظيمة حققها فريق أنشيلوتي بداية من خسارة برشلونة أمام ريال بيتيس ثم تعثر أتلتيكو مدريد في مواجهة ريال مايوركا ونجاح الفريق الأبيض في الفوز أمام ريال سوسيداد في موقعة صعبة بحجم الأنويتا.

وما زاد من سعادة المدرديستا استمرار تألق نجم الفريق الشاب فينيسيوس جونيور الذي سجل هدف الفريق الأول في مرمى ريال سوسيداد ليصل للهدف الـ10 في الدوري الإسباني بفارق هدفين فقط عن كريم بنزيمة المتصدر.

وظهر البديل لوكا يوفيتش بشكلٍ رائع حيث تمكن من استغلال فرصة اللعب بسبب إصابة كريم بنزيمة بأفضل طريقة ممكنة من خلال تسجيل هدف وصناعة آخر ليعيد الجميع لذكرياته مع فريق بوروسيا مونشنغلادباخ عندما كان واحداً من أبرز هدافي الدوري الألماني قبل الوصول إلى ملعب سانتياغو بيرنابيو.

لاعب آخر خطف الأنظار في لقاء ملعب أنويتا وهو قلب الدفاع البرازيلي ايدير ميليتاو، الذي قدم أفضل مبارياته بقميص الملكي منذ القدوم من صفوف بورتو البرتغالي حيث ظهر كسد منيع يحول دون الوصول إلى مرمى البلجيكي تيبو كورتوا وكان صمام الأمان لدفاعات المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي على طريقة كبار عمالقة قلب الدفاع في العالم في الوقت الحالي.