الاثنين - 15 أغسطس 2022
الاثنين - 15 أغسطس 2022

آرثر ميلو.. صفقة ضائعة في يوفنتوس

آرثر ميلو.. صفقة ضائعة في يوفنتوس

( Getty Images)

أبرم ناديا برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي صفقة غريبة في صيف عام 2020، شهدت انتقال البرازيلي آرثر ميلو إلى إيطاليا مقابل 12 مليون يورو بالإضافة لبطاقة اللاعب البوسني ميراليم بيانيتش والتي قدرت بـ60 مليون يورو وقتها.

وقرر آرثر ميلو مغادرة برشلونة في ذلك الصيف بعد عرضه للبيع في ظل الأزمة المالية التي عاشها النادي، وضمن حملة التجديد التي قام بها.

ولم يقدم ميلو أي شيء يذكر في موسم ونصف مع يوفنتوس، وكذ لك الأمر بالنسبة لبيانيتش الذي رحل عن برشلونة بعد موسم واحد فقط.

والأسوأ من ذلك أن الصفقة دخلت دائرة الشبهات في الإيطالية ضمن الصفقات المتواجدة تحت التحقيق مع السلطات الإيطالية، بسبب شبوهات بغسيل أموال.

الفشل يلاحقه بعد مغادرة برشلونة

ولم يتحسن وضع اللاعب البرازيلي ذي الـ25 عاماً في تورينو، حيث فشل حتى الآن في إثبات جدارته باللعب أساسياً.

ولم يلعب ميلو إلا 40 مباراة – 1970 دقيقة – فقط منذ توقيعه مع يوفنتوس، واكتفى بتسجيل هدف واحد في حين لم يصنع أي هدف.

وفي الموسم الحالي اكتفى البرازيلي بخوض 256 دقيقة في 4 مباريات، ولم يساهم بأي هدف.

وتحدث وكيل أعماله فيديريكو باستوريلو عن وضع اللاعب في يوفنتوس، بقوله في تصريح نقلته شبكة سكاي سبورت إيطاليا «وقع آرثر مع يوفنتوس من قبل مدرب آخر غير أليغري، مع ماسيمو يحصل على فرص قليلة، علينا أخذ كأس العالم أيضاً بعين الإعتبار، اللاعب يريد مساحة أكبر وسنحاول إيجاد الحل الأفضل».

هل يرحل آرثر عن يوفنتوس ؟

وفي حال لم يتوصل فيديريكو باستوريلو لاتفاق مع يوفنتوس لمنح آرثر المزيد من الدقائق للعب قبل كأس العالم القادمة فإن رحيله سيكون الخيار الأقرب.

وارتبط اللاعب بالتوقيع مع بايرن ميونيخ في الفترة الماضية، بصفقة تبادلية مع الفرنسي بنيامين بافارد.

ويسعى بايرن ميونيخ للتوقيع مع لاعب وسط جديد لإراحة الثنائي ليون غوريتسكا وجوشوا كيميتش، وقد يكون آرثر اللاعب الذي يتولى المهمة.