الاثنين - 23 مايو 2022
الاثنين - 23 مايو 2022

والدة الطفل المعتدى عليه ترفض اعتذار ودعوة رونالدو

والدة الطفل المعتدى عليه ترفض اعتذار ودعوة رونالدو

والدة الطفل المشجع ترفض اعتذار كريستيانو رونالدو. (غيتي)

وجهت سارة كيلي والدة الطفل جيك هاردينج (14 عاماً)، الذي اعتدى عليه كريستيانو رونالدو، عقب هزيمة مانشستر يونايتد ضد إيفرتون بهدف نظيف في الدوري الإنجليزي نهاية الأسبوع الماضي، انتقاداً لاذعاً للنجم البرتغالي، ورفضت الدعوة التي وجهها لابنها للحضور إلى ملعب أولد ترافورد.

وعقب انتهاء المباراة، قام رونالدو برد فعل غاضب أثناء خروجه من الملعب تجاه أحد المشجعين، الذي كان يحاول تصويره، وضرب يده وأسقط هاتفه أرضاً وتبين في ما بعد أن هذا المشجع هو جيك هاردينج الذي لا يتجاوز عمره الـ14 عاماً، مصاب بالتوحد، وكان يحضر مباراة بالملعب لأول مرة في حياته.

واعتذر رونالدو عن الحادثة عبر حسابه في إنستغرام، قائلاً: «ليس من السهل أبداً التعامل مع المشاعر في اللحظات الصعبة، ومع ذلك، يتعين علينا دائماً التحلي بالاحترام والصبر، وأن نكون قدوة لجميع الشباب الذين يحبون هذه اللعبة الجميلة أود أن أعتذر عن غضبي، وإذا أمكن، أود دعوة هذا المشجع لمشاهدة مباراة في أولد ترافورد كعلامة على اللعب النظيف والروح الرياضية».

اقرأ أيضاً.. الرؤية والأبطال.. 5 أشياء يتعين على تشيلسي القيام بها للتغلب على ريال مدريد

ونشرت والدة الطفل صوراً لهاتف ابنها المكسور، وكدمة كبيرة على يده بسبب اعتداء رونالدو، وقالت في تصريحات نقلتها صحيفة «ميرور» الإنجليزية: «تعامل مان يونايتد مع الأمر بشكل رهيب، ولأكون صادقة جعلوا الأمور أكثر سوءاً تعرض ابني للإساءة أيضاً على الإنترنت، وأغلبها جاءت من مشجعي مان يونايتد».

وأضافت: «الطريقة التي تعامل بها معنا رونالدو هي مثل أن يعتدي عليك شخص ما في الشارع، ثم يطلب منك الذهاب معه لتناول العشاء. هل علينا فعل ذلك فقط لأنه رونالدو، لماذا نفعل ذلك؟ يبدو الأمر كأننا ندين له بخدمة، لكنني آسفة، رفضنا طلبه».

وتابعت: «رفضنا عرض الذهاب لمشاهدة مباراة للمان يونايتد، لأن جيك لا يريد الذهاب إلى هناك، ولا يريد رؤية رونالدو إنها ليست كلماتي، إنها كلمات ابني كل ما يمكنني قوله الآن هو أن الأمر في أيدي الشرطة».

وكانت شرطة الميرسيسايد أعلنت عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «نؤكد أننا نجري تحقيقاً في أعقاب حادثة وقعت في مباراة مانشستر يونايتد وإيفرتون على ملعب جوديسون بارك، وتضمنت لاعباً أثناء خروجه من الملعب، وسنتحدث إلى جميع الأطراف المعنية».