الخميس - 07 يوليو 2022
الخميس - 07 يوليو 2022

أرسنال يُسقط تشيلسي ويشعل صراع الأبطال

أرسنال يُسقط تشيلسي ويشعل صراع الأبطال

فرحة أرسنال. (أ ب)

أوقف أرسنال مسلسل نزيف النقاط في البريمييرليغ بفوزه الثمين في ديربي لندن على تشيلسي وفي عقر داره بنتيجة (2-4) في اللقاء المثير الذي جمعهما الأربعاء، والمؤجل من الجولة الـ25 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وعلى ملعب (ستامفورد بريدج)، تأرجحت المباراة منذ البداية بين الفريقين، حيث كان أرسنال هو المبادر دائماً في التقدم في النتيجة، حيث كانت البداية بحلول الدقيقة 13 بتوقيع المهاجم الشاب إيدي نيكيتاه.

سرعان ما جاء الرد من أصحاب الملعب من خلال النجم الألماني تيمو فيرنر بعد 4 دقائق من هدف أرسنال.

ولكن عاد أرسنال وتقدم مجدداً في الدقيقة 27 بهدف رائع جاء عن طريق نجم الوسط الشاب إيميل سميث رووي، قبل أن يرد قائد «البلوز» الإسباني سشيزار أزبيليكويتا بهدف التعادل بعد 5 دقائق، لتنتهي الـ45 دقيقة الأولى بهدفين في كل شبكة.

وفي الشوط الثاني، واصل نجم المباراة الشاب نيكيتاه تألقه ووضع «الجانرز» في المقدمة مجدداً بالهدف الثالث والشخصي الثاني له في الدقيقة 57.

وفي الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، أطلق بوكايو ساكا رصاصة الرحمة على تشيلسي بالهدف الرابع من ركلة جزاء.

واستعادت كتيبة الإسباني ميكيل أرتيتا ذاكرة الانتصارات في المسابقة بعد 3 هزائم متتالية، ليرفع الفريق رصيده إلى 57 نقطة يحتل بها المركز الخامس، مع مباراة مؤجلة له، ليتمسك بآماله في المنافسة حتى الرمق الأخير على دخول منطقة دوري الأبطال، مع جاره اللندني توتنهام هوتسبر ساحب نفس الرصيد وعدد المباريات أيضاً.

في المقابل، تجرع «البلوز» مرارة الخسارة الخامسة هذا الموسم، الثانية خلال آخر 5 مباريات، ليتجمد رصيدهم عند 62 نقطة، ويظلوا في المركز الثالث.

وتعد هذه هي المباراة الثانية توالياً التي يخرج فيها أرسنال منتصراً من معقل جاره اللندني، بعد أن حسم مواجهتهما في الدور الثاني من الموسم الماضي بهدف نظيف.

وفي مباراة أخرى، اقتنص إيفرتون نقطة ثمينة من براثن ليستر سيتي بتعادل قاتل بهدف لمثله على ملعب (جوديسون بارك).

تقدم «الثعالب» في النتيجة مبكراً منذ الدقيقة الخامسة بفضل لاعب وسطهم الشاب هارفي بارنيس.

ولكن بينما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، أنقذ المهاجم الدولي البرازيلي ريتشارليسون فريقه من الخسارة بهدف التعادل القاتل في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.

وتقاسم الفريقان نقطة المباراة، ليرفع ليستر رصيده للنقطة الـ41 يحتل بها المركز التاسع، مع مباراتين مؤجلتين في رصيده.

بينما يمتلك «التوفيز» 29 نقطة في المركز الـ17، ولا يفصله عن مناطق الخطر سوى 4 نقاط.

وواصل نيوكاسل يونايتد طفرة النتائج بانتصار ثالث على التوالي، وهذه المرة بهدف في شباك ضيفه كريستال بالاس، ليرفع رصيده إلى 40 نقطة يحتل بها المرتبة الـ11.

بينما سقط «النسور» في فخ الخسارة الثانية توالياً، الـ11 هذا الموسم، ليبقى الفريق اللندني في المرتبة الـ14 بـ37 نقطة.