الأربعاء - 27 مايو 2020
الأربعاء - 27 مايو 2020

الشعلة الأولمبية تنطلق في اليابان بدون حاملها أو الجمهور

يبدأ تتابع شعلة اولمبياد طوكيو ،الخميس، كما هو مخطط لها في محافظة فوكوشيما شمال شرقي البلاد، ولكن بدون شعلة أو حامليها أو الجمهور ولن تحظى الشعلة سوى باحتفال صغير.

الشعلة الأولمبية لدورة طوكيو ،التي انطلقت من اليونان في 12 مارس، ستحمل في فانوس وستنقل عبر سيارة في شوارع خلت من المارة، عدا من بعض المشاهدين الذين يمارسون العزل الاجتماعي لتجنب انتشار فيروس كورونا.

وأعلنت هيئة الإذاعة اليابانية الخطة، وكذلك وكالة الأنباء اليابانية كيودو.

ومن المقرر أن يشرح الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة توشيرو موتو التفاصيل الكاملة في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

وقال أكيو أوجوتشي الذي كان يخطط للركض في منطقة ناجانو لوكالة كيودو: "أتمنى على الأقل أن يستقل عداء السيارة التي تحمل الشعلة على الطريق".

وثارت حال من الجدل بشأن إمكانية تأجيل دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو بعد تصريح رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ عن مشاورات تستغرق أربعة أسابيع لاتخاذ قرار بشأن بتأجيل افتتاح الأولمبياد الذي كان مقررا في 24 يوليو، لكنه استبعد إلغاءها.



وذكرت وكالة كيودو إن الاسم الجديد الذي سيحل محل "حمل الشعلة" سيكون "زيارات الشعلة".



وكانت اللجان الأولمبية الكندية والأسترالية قد أعلنت أنها لن ترسل رياضيها كما هو مقرر في يوليو.

وحذت عدة دول أخرى حذوهما، ما أجبر اللجنة الأولمبية الدولية والمنظمين اليابانيين على تعديل خططهم، لكن ذلك تسبب في حال من الجدل حيث حاول البعض التمسك بإقامتها في موعدها.

#بلا_حدود