الاثنين - 01 يونيو 2020
الاثنين - 01 يونيو 2020
لوكلير وفيتيل.
لوكلير وفيتيل.

رحيل فيتل عن فيراري يفتح طريق النجومية أمام الفرنسي لوكلير

أدى القرار المشترك بين حظيرة فيراري وسائقها الألماني سيباستيان فيتل بالانفصال في نهاية الموسم الحالي، إلى وضع شارل لوكلير في محل السائق رقم واحد في «سكوديريا».

وإذا كانت التصريحات الرسمية لمسؤولي فيراري هذا العام بأنه لا وجود للسائق رقم 1 والسائق رقم 2، خلافاً للعام الماضي حيث كانت الكفة تميل إلى الألماني نظراً لخبرته وألقابه العالمية الأربعة، فإن الأمور انقلبت رأساً على عقب الآن لا سيما أن لوكلير القادم من موناكو، وثاني أصغر سائق يجلس وراء مقود فيراري لدى انضمامه إلى فريق الحصان الجامح عام 2019، هو استثمار طويل الأمد.



وكان لوكلير الذي تدرج في صفوف فيراري والوحيد الذي انضم بعدها إلى حظيرة فورمولا واحد، جدد عقده في ديسمبر الماضي حتى نهاية عام 2024.



ونجح لوكلير في تخطى المراحل بسرعة منذ انضمامه إلى فيراري صيف 2019. وعندما سئل المدير الجديد لفيراري ماتيا بينوتو عن التراتبية في الفريق خلال استعدادات فريقه لموسم 2019 بعد التحاق لوكلير بفيتل قال «إنهما يملكان الحرية في التنافس» لكن في حال وجود «وضعية غير واضحة»، فإن فيتل هو «البطل».



وكان خيار بينوتو منطقياً نظراً لأن فيتل توج بطلاً للعالم أربع مرات جميعها في صفوف ريد بول ويملك خبرة كبيرة على الحلبات، في حين كان لوكلير يخوض ثاني موسم له في فورمولا واحد والأول في صفوف الفريق الأحمر.



واكتشف لوكلير بنفسه بأنه ليس السائق رقم واحد في السباق الافتتاحي لجائزة أستراليا الكبرى عندما سجل أوقاتاً أسرع من فيتل لكن «السلطات العليا» منعته من تجاوز زميله.



وفي السباق التالي، نجح لوكلير في انتزاع المركز الأول في انطلاق جائزة البحرين الكبرى على حلبة صخير وتخطى فيتل من دون الاتفاق المسبق مع المسؤولين الكبار في الفريق ولم يُحرم من تتويجه الأول إلا بسبب عطل فني.



كما أن لوكلير كان هو من افتتح رصيد انتصارات فيراري وتحديداً في سباق جائزة بلجيكا الكبرى على حلبة سبا فرانكورشان قبل أن يمنح «سكوديريا» فوزها الأول في إيطاليا منذ عام 2010.

ارتفعت شعبية لوكلير لدى «تيفوزي» بفضل موهبته، طموحه والكاريزما التي يتمتع بها لا سيما أنه يتحدث الإيطالية بطلاقة.

ونال لوكلير الإشادة في وسائل الإعلام المحلية وقالت عنه «لا غازيتا ديللو سبورت» «نجح في غزو قلوب الجميع: السكوديريا، عشق أنصار فيراري وذلك في غضون 6 أشهر على انضمامه»، خلافاً لفيتل الذي فشل في منح فيراري أي لقب على مدى 5 سنوات من تواجده مع الفريق.

البحث عن خليفة فيتل

No Image



وإذا كانت المنافسة بينهما بلغت ذروتها خلال حادثة التصادم بينهما في سباق جائزة البرازيل الكبرى في نهاية الموسم الماضي، فإن الشخصين «على اتفاق جيد جداً» بحسب مسؤولي فيراري.



وسارع لوكلير إلى تحية فيتل الثلاثاء على مواقع التواصل الاجتماعي بقوله «أن أكون زميلك هذا يشعرني بفخر كبير. لقد عشنا لحظات متوترة على المضمار. بينها الجيد وبينها لم ينتهِ كما نشتهي لكن دائماً في ظل الاحترام المتبادل على الرغم من أن ذلك لم يظهر كذلك للعالم الخارجي. لم أتعلم في السابق كما تعلمت معك. أشكرك على كل شيء يا سيب».



أما السؤال الذي يطرح نفسه من هو السائق الذي سيحل بدلاً من فيتل عام 2021 وما هي تأثيرات هذا الخيار على موقع لوكلير؟



لم تعد مسألة انتقال البريطاني لويس هاميلتون إلى فيراري مطروحة كما كانت كذلك قبل فترة، لا سيما بعد تصريحات أدلى فيها في الأسابيع الأخيرة ويؤكد فيها رغبته في البقاء في صفوف مرسيدس.



وتبدو الأمور محصورة بين 3 سائقين هم الإسباني كارلوس ساينز جونيور (ماكلارين)، الإيطالي أنتونيو جوفيناتسي (ألفا روميو) وهو الآخر من خريجي فيراري، أو حتى الأسترالي من أصل إيطالي دانيال ريكياردو (رينو).

#بلا_حدود