الاحد - 17 يناير 2021
الاحد - 17 يناير 2021
كريستيانو رونالدو. (ذا صن)
كريستيانو رونالدو. (ذا صن)

لماذا سيكون بيع رونالدو مربحاً ليوفنتوس؟

أفادت تقارير صحفية إيطالية مختلفة بأن نادي يوفنتوس يريد بيع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، وسط اهتمام من مانشستر يونايتد، وباريس سان جيرمان بضمه.

ويريد النادي الإيطالي بيع رونالدو للتخلص من راتبه السنوي المرتفع، الذي أصبح يثقل كاهل خزائن النادي، بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وأشارت صحيفة «كورييري ديللو سبورت» الإيطالية، أن إجمالي إنفاق يوفنتوس على كريستيانو رونالدو يقدر بنحو 275 مليون جنيه استرليني.

يتضمن ذلك المبلغ الذي تم دفعه لريال مدريد لضمه في عام 2018، والمقدر بنحو 104 ملايين جنيه استرليني، إضافة إلى 57 مليون جنيه استرليني، كلفة راتبه السنوي، حيث يكسب صاحب (35 عاماً) راتباً أسبوعياً بعد الضريبة، يقدر بـ535 ألف جنيه استرليني.

وكان رونالدو قد رفع مبيعات تذاكر المباريات بنسبة 17% تقريباً في عامه الأول مع يوفنتوس، إضافة إلى تسجيله 71 هدفاً في الدوري الإيطالي، وتحقيقه للقبين.

كما ازدهرت مبيعات القمصان بعد وصول كريستيانو رونالدو، وعلى الرغم من أن عائدات القمصان الفردية تذهب إلى «أديداس»، إلا أن قوته الدعائية ساعدت يوفنتوس في إبرام صفقة جديدة لمدة 8 سنوات العام الماضي، مع الشركة المصنعة بقيمة 92 مليون جنيه استرليني.

لكن الصحيفة الإيطالية سلطت الضوء على أن هذه الاستفادة المتبادلة بين يوفنتوس والنجم البرتغالي، لم تعد كذلك بعد فيروس كورونا.

قلل الوباء من مبيعات قمصان أبرز النجوم، ومبيعات التذاكر تقلصت إلى الصفر، ما انعكس بشكل كارثي على مداخيل يوفنتوس، في الوقت الذي لا يزال فيه رونالدو يحصل على 25% من إجمالي فاتورة رواتب الفريق.

وأوضحت الصحيفة أن رحيل اللاعب البرتغالي في الصيف المقبل، سيوفر ليوفنتوس 57 مليون جنيه استرليني من الأجور، إضافة إلى جلبه مبلغاً ضخماً من قيمة بيعه للمان يونايتد أو باريس سان جيرمان.

#بلا_حدود