الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

أبوت: ملتزمون بالقيم لا الأيديولوجيا

أدى رئيس الوزراء الأسترالي الجديد توني أبوت اليمين أمس داعياً حكومته اليمينية إلى مباشرة العمل فوراً، لتحفيز الاقتصاد الذي تباطأ مع انتهاء حقبة ازدهار المناجم. وقاد الزعيم المحافظ المعارضة الأسترالية إلى الفوز في الانتخابات التشريعية التي جرت في السابع من سبتمبر، واضعاً حداً لست سنوات من حكم العماليين. وتولى توني أبوت (55 عاماً) مهامه أمس في العاصمة الإدارية كانبيرا. وأعلن في بيان «اليوم ليس يوماً احتفالياً فحسب، بل هو يوم عمل». وتابع «الأستراليون ينتظرون منا أن نباشر العمل من دون إبطاء، وهذا تحديداً ما ستفعله هذه الحكومة». وتابع لدى عرض وزرائه إلى ممثلة العرش البريطاني، الحاكمة العامة كوينتن برايس «سنكون حكومة عملية تلتزم بالقيم وليس بالأيديولوجيا». وأشار إلى أن حكومته ستلغي قريباً الضريبة على الكربون التي فرضها العماليون العام 2012 والتي حملت أوساط الأعمال على الاتحاد ضد رئيسة الوزراء العمالية جوليا غيلارد. ولا تزال عملية فرز الأصوات التي تم الإدلاء بها عبر البريد جارية، لكن المحافظين قد يفوزون بما لا يقل عن تسعين مقعداً من أصل 150 في مجلس النواب، مقابل 55 للعماليين. وكشف أبوت الاثنين الماضي عن تشكيلة حكومته ما أثار موجة انتقادات لتعيينه امرأة واحدة بين وزرائه هي جولي بيشوب وزيرة للخارجية. وأستراليا هي البلد الغربي الكبير الوحيد الذي نجا من الانكماش العام 2007 بفضل المواد الأولية التي تزخر بها أرضه، وطلب الدول الناشئة الكبرى عليها مثل الهند والصين.
#بلا_حدود