الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

500 مليون دولار ضمانات قروض أمريكية لتونس

أكدت الولايات المتحدة أمس الأول أنها ستقدم لتونس ضمانات قروض جديدة قيمتها 500 مليون دولار في إطار مسعى مستمر لمساعدة البلد العربي الواقع في شمال أفريقيا على التعافي في أعقاب الانتفاضة التي شهدها في 2011. وأوضح الرئيس الأمريكي باراك أوباما متحدثاً قبيل اجتماع مع رئيس الوزراء التونسي مهدي جمعة في البيت الأبيض أن ضمانات القروض ستساعد في ضمان أن تكون تونس مجتمعاً يمكنه أن يزدهر، وأن يبدأ اقتصاده بالتحرك قدماً مع الإصلاح. وتأتي ضمانات القروض بعد أكثر من ثلاث سنوات من احتجاجات حاشدة في الشوارع أطاحت بالرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي في 2011، ما أثار موجة انتفاضات مماثلة في بلدان عربية أخرى في الشرق الأوسط، فيما كانت الولايات المتحدة ضمنت إصداراً لسندات حكومية تونسية بقيمة 485 مليون دولار في 2012. وأضاف أوباما للصحافيين قبيل اجتماعه مع جمعة في المكتب البيضاوي أن الولايات المتحدة لها استثمار ضخم في ضمان أن تكلل تجربة تونس بالنجاح. وتابع «نود العمل مع تونس للمساعدة في معالجة أمن الحدود التي تواجهها فيما يتعلق بالحدود الليبية، شهدنا تعاوناً ممتازاً مع الحكومة الليبية بشأن بعض أنشطة مكافحة الإرهاب». ومن جانبه رحب جمعة بالدعم المالي، مؤكداً أنه سيساعد بلاده على تحقيق الاستقرار والديمقراطية.
#بلا_حدود