الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021

الأمم المتحدة: انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في ليبيا

كشفت تقارير للأمم المتحدة أمس انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان جراء اشتباكات في مدينتي طرابلس وبنغازي الليبيتين. ويأتي تحذير بعثة الأمم المتحدة في طرابلس ومكتب حقوق الإنسان بعد أيام قليلة على إقرار الحكومة الليبية المؤقتة من ملجأها في شرق البلاد بأنها فقدت السيطرة فعلياً على طرابلس وباتت المليشيات المسلحة تسيطر عليها. واتهم التقرير المسلحين بالقصف العشوائي ومهاجمة أهداف مدنية، ومستشفيات وخطف مدنيين وتنفيذ عمليات تعذيب وقتل تعسفي للمدنيين بينهم نساء وأطفال. وبين التقرير أن عشرات المدنيين خطفوا، كما يتردد، في طرابلس وبنغازي لمجرد انتمائهم القبلي أو الديني، أو الاشتباه بذلك الانتماء، وما زالوا مفقودين منذ اختطافهم. وناشدت وكالة الأمم المتحدة جميع الأطراف أن تجعل حماية المدنيين من أولوياتها. وشهدت طرابلس اشتباكات عنيفة في الأسابيع القليلة الماضية بين مليشيات من التيارين المتشدد والوطني للسيطرة على المطار الدولي في العاصمة. كما شهدت مدينة بنغازي اشتباكات شبه يومية بين قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر وجماعة «أنصار الشريعة». وتقدر الأمم المتحدة عدد النازحين بسبب الاشتباكات بنحو 100 ألف شخص على الأقل، إضافة إلى فرار نحو 150 ألفاً من البلاد بينهم عدد كبير من العمال الأجانب. ولفت التقرير إلى أن العمال الأجانب كانوا عرضة بشكل خاص لأعمال العنف وواجهوا صعوبات في عبور الحدود مع لاجئين وطالبي لجوء.
#بلا_حدود