الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021

الحكومة الليبية تتعهد باستعادة هيبة الدولة

تعهدت الحكومة الليبية المؤقتة أمس باستعادة هيبة الدولة غداة مقتل 36 عسكرياً في بنغازي. ونعت الحكومة قتلى الجيش الليبي الذين قضوا نحبهم في التفجيرات والاشتباكات التي وقعت في محيط مطار بنينا الدولي، في الضاحية الجنوبية الشرقية لمدينة بنغازي شرقي ليبيا. وتقدمت الحكومة بالتعازي لأهالي الضحايا، مؤكدة أنها ستواصل دعمها الكامل لمؤسستي الجيش والشرطة لبسط هيبة الدولة ونشر الأمن في ربوع ليبيا. وشددت الحكومة على أن «المعركة هي معركة كل الليبيين ضد الإرهاب البغيض». وأفاد متحدث باسم القوات الخاصة في الجيش الليبي أن «36 شخصاً بينهم جنود في الجيش والشرطة لقوا حتفهم بعد ثلاث هجمات بسيارات مفخخة أعقبتها اشتباكات بين الجيش ومليشيات إسلامية كانت تتقدم باتجاه المطار». وتضاربت الأنباء حول ما إذا كانت التفجيرات انتحارية أم أنها تمت عن بعد عقب إيقاف السيارات بالقرب من مواقع الجيش. وبيّن المصدر أن «هذه التفجيرات تبعها تقدم لقوات مجلس شورى ثوار بنغازي، ودارت معارك عنيفة في مختلف أحياء منطقة بنينا، وفي محيط المطار مع الجيش حتى تم صدها وتكبيدها خسائر عبر غارات السلاح الجوي والمدفعية». وتسعى الميليشيات المتشددة منذ مطلع سبتمبر للسيطرة على المطار الذي يضم مدرجاً للطائرات المدنية وقاعدة جوية.
#بلا_حدود