الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021

استنفار جزائري لمحاربة التطرف

 حضّ نائب وزير الدفاع الجزائري ورئيس أركان الجيش الفريق قايد صالح أمس على إحباط محاولات إعادة بعث الإرهاب، بعد أسبوعين من إعدام رهينة فرنسي على يد مجموعة مسلحة موالية لتنظيم داعش. وجاء في رسالة تهانٍ بعيد الأضحى وجهها الفريق قايد صالح لأفراد الجيش «إنني أحثكم على المزيد من اليقظة والتحلي بالمزيد من الشجاعة والتضحية والتفاني بغية إحباط كل محاولات إعادة بعث الإرهاب». كما حض العسكر على التحضير للشروع في مواصلة عمليات القضاء النهائي على هذه الظاهرة. وقبل أسبوعين خطف الدليل السياحي الفرنسي إيرفيه غورديل (55 عاماً) شرق العاصمة الجزائرية، وأعلنت مجموعة «جند الخلافة» الموالية لتنظيم داعش عن اغتياله بعد ثلاثة أيام من احتجازه. وذكرت هذه المجموعة التي ظهرت في أغسطس أن قتل الفرنسي جاء رداً على مشاركة فرنسا في الحملة الجوية الأمريكية على تنظيم داعش في العراق وسوريا.
#بلا_حدود