الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021

هجوم انتحاري في سيناء يودي بحياة 27 جندياً

 لقي 27 جندياً مصرياً حتفهم أمس في هجوم انتحاري بواسطة سيارة استهدفت حاجزاً للجيش في شبه جزيرة سيناء، فيما أكدت السلطات المصرية أن عناصر من جماعة الإخوان المسلمين الإرهابية تقف وراء إحراق سيارتين سعوديتين. وأوضح مصدر أمني مصري أن انتحارياً يقود سيارة مفخخة هاجم حاجزاً للجيش في كرم القواديس في منطقة الخروبة قرب مدينة العريش ما أدى إلى مقتل 27 جندياً وإصابة 25 بجروح. وأشار المصدر إلى أن انفجار السيارة في الحاجز أعقبه «انفجار ضخم أدى إلى نسف الحاجز بشكل كامل». وكانت حصيلة أولية أشارت إلى مقتل 17 جندياً وإصابة 22 آخرين. وتقع منطقة الخروبة شمال شرق العريش في الطريق بين هذه المدينة ورفح على الحدود مع قطاع غزة، والحاجز يقع في منطقة مزارع خارج العريش غير مكتظة بالسكان. من جهته، بيّن وكيل وزارة الصحة في سيناء طارق خاطر أن عدد القتلى مرشح للارتفاع بسبب «خطورة الكثير من الإصابات». إلى ذلك، ذكرت مصادر أمنية محلية ووكالة أنباء الشرق الأوسط أن ملثمين أحرقوا سيارتين تابعتين للقنصلية السعودية في مدينة السويس أمس. ولفتت المصادر الأمنية التي طلبت عدم نشر أسمائها إلى أن أربعة رجال على الأقل ألقوا زجاجات حارقة على السيارتين، وأوضحت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن السيارتين كانتا في مرآب في حي الأربعين. وذكر مدير أمن السويس اللواء طارق الجزار أن المهاجمين أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين الإرهابية، مضيفاً «تم تحديد المجرمين الذين أشعلوا النيران في سيارتين تابعتين لهيئة دبلوماسية لموظفين في القنصلية السعودية وهم أعضاء من جماعة الإخوان الإرهابية».
#بلا_حدود