الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

قتال عنيف في عين العرب ونصر للتحالف شمال العراق

أعلنت القيادة المركزية الأمريكية أن الولايات المتحدة وحلفاءها نفذت 22 غارة جوية ضد قوات داعش في العراق في اليومين الماضيين، مشيرة إلى أن هذه الغارات هي الأعنف لطيران التحالف الدولي. واستعادت قوات البيشمركة الكردية أمس مدعومة بضربات التحالف الجوية السيطرة على منطقة زمار في شمال العراق بعد معارك لأسابيع مع تنظيم داعش. ودمرت الطائرات الأمريكية أيضاً قطعة مدفعية تابعة للتنظيم قرب عين العرب في سوريا، فيما تخوض الفصائل الكردية قتالاً عنيفاً مع التنظيم الإرهابي في المدينة. وشملت الغارات الجوية الاثنتان والعشرون في العراق هجمات في مناطق تستهدف باستمرار قرب سد الموصل، ومدينة الفلوجة، ومدينة بيجي في الشمال التي تضم مصفاة النفط. وأصابت الغارات وحدات كبيرة وصغيرة تابعة لداعش ومباني وعربات ومواقع قتالية. وأفاد مسؤول محور زمار في البيشمركة كريم أتوتي «بعد اشتباكات بدأت فجر أمس وبدعم جوي أمريكي، تمكنا من طرد مسلحي داعش من مركز ناحية زمار و11 قرية في أطراف البلدة»، وأضاف «قواتنا حالياً متمركزة في مركز الناحية». وتقع زمار على مسافة 60 كلم شمال غرب الموصل، كبرى مدن شمال العراق وأولى المناطق التي سقطت في وجه الهجوم الكاسح الذي شنه التنظيم يونيو الماضي. وقتل 76 من عناصر تنظيم داعش وأصيب 18 آخرون في غارات جوية مكثفة لطيران التحالف الدولي الذي استهدف معاقل التنظيم ومراكز التدريب في مدينة الموصل. واستقبل مستشفى الطب العدلي في مدينة الموصل أمس جثامين 76 من عناصر داعش و18 جريحاً جراء الغارات الجوية الكثيفة التي شنتها قوات التحالف الدولي في اليومين الماضيين، واستهدفت معاقل التنظيم ومراكز التدريب في الموصل.
#بلا_حدود