الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

تظاهرات عارمة والعالم يترقب مخاض التغييـر

دعت وزارة الخارجية الأمريكية جيش بوركينا فاسو إلى تسليم الحكم للسلطات المدنية في هذا البلد المأزوم في منطقة الساحل بعد سقوط الرئيس بليز كومباوري، فيما طالبت الأمم المتحدة بإقامة نظام انتقالي «يترأسه مدني» و«يتطابق مع النظام الدستوري»، ولوحت بفرض «عقوبات». وأفاد مندوب الأمم المتحدة إلى غرب أفريقيا محمد بن شمباس:«نأمل في قيام نظام انتقالي يترأسه مدني ويتطابق مع النظام الدستوري، وإلا فالعواقب لا تخفى على أحد. نريد أن نتجنب فرض عقوبات على بوركينا فاسو». وطالبت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية جين بساكي الجيش «بنقل السلطة فوراً إلى السلطات المدنية»، موضحة أن «الولايات المتحدة تدين محاولة الجيش فرض إرادته على شعب بوركينا فاسو». وأعلنت المعارضة في بوركينا فاسو عن مقتل نحو ثلاثين شخصاً في أعمال العنف التي وقعت الخميس الماضي. وفي ميدان الأمة الذي شهد احتجاجات حاشدة، ندد زعماء المعارضة باستيلاء الجيش على السلطة بينما احتشد آلاف المتظاهرين في قلب العاصمة ضد الانقلاب العسكري على السلطة.
#بلا_حدود